البرادعي يزور طهران لبحث الملف النووي   
الثلاثاء 9/5/1424 هـ - الموافق 8/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

محمد البرادعي وغلام رضا في مؤتمر صحفي (رويترز)
يتوجه المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية اليوم إلى طهران للضغط على الجمهورية الإسلامية للكشف عن برنامجها النووي وإثبات أنها لا تسعى سرا لتطوير أسلحة نووية.

وقال المتحدث باسم الوكالة مارك جوزدكي إن البرادعي سيحث إيران خلال محادثاته المقررة غدا مع الرئيس محمد خاتمي ومسؤول الطاقة غلام رضا أغازاده على التوقيع بسرعة على البروتوكول الإضافي لمعاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية.

وإذا ما انصاعت طهران لطلب التوقيع على البروتوكول، فسيصبح من حق الوكالة إجراء زيارات مفاجئة لمنشآتها المشتبه بها وتفتيشها لتحقق مما إذا كانت تستخدم لإنتاج أسلحة نووية. وقال المتحدث إن توقيع البروتوكول "يعطي مزيدا من الثقة في الطبيعة السلمية لبرنامج إيران النووي".

ولا تعارض إيران التوقيع على البروتوكول لكنها تطالب بأن تحصل على الحقوق التقنية والمساعدات الفنية التي تستحقها جميع الدول الموقعة عليه. وتنفي طهران بقوة المزاعم الأميركية بأنها تطور أسلحة نووية.

وناقش مجلس أمناء الوكالة الشهر الماضي تقريرا تفصيليا عن عدم كشف إيران عن نشاطها النووي ومنشآتها والمواد النووية التي تملكها. ودعا إيران للرد على عدد من الاستفسارات بهذا الشأن. وقال جوزدكي إن تنفيذ البروتوكول يتطلب وقتا بعد توقيعه وتابع ونأمل بأن ترد إيران بسرعة على استفسارات الوكالة المتبقية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة