اتهام ثلاثة بالتآمر لتفجيرات ببريطانيا   
الاثنين 6/12/1433 هـ - الموافق 22/10/2012 م (آخر تحديث) الساعة 18:29 (مكة المكرمة)، 15:29 (غرينتش)
هجمات قطارات الأنفاق بلندن عام 2005 قتل فيها 51 شخصا (الفرنسية-أرشيف)

 اتهم الادعاء البريطاني اليوم الاثنين ثلاثة رجال بالتخطيط لتنفيذ تفجيرات انتحارية كان من الممكن أن تكون أكثر تدميرا من الهجمات التي شهدتها العاصمة البريطانية لندن في السابع من يوليو/تموز عام 2005.

وقال الادعاء للمحلفين في محكمة وولويتش الملكية إن عرفان نصير (31 عاما) وعرفان خالد وعاشق علي -وهما في السابعة والعشرين من العمر- هم متهمون رئيسيون في الخطة.

وأضاف المدعي برايان ألتمان أن "الشرطة نجحت في إحباط خطة لارتكاب عمل أو أعمال إرهابية على نطاق يحتمل أن يكون أكبر من تفجيرات لندن في يوليو/تموز عام 2005 لو سمح للخطة بأن تمضي في مسارها".

وأوضح أن المتهمين كانوا يخططون لتفجير ما يصل إلى ثماني حقائب ظهر ملغومة في "هجوم انتحاري"، مع تفجير قنابل بأجهزة تفجير موقوتة في مناطق مزدحمة، لإيقاع عدد كبير من القتلى وخسائر فادحة في الأرواح.

وقال الادعاء إن أحدهم وصف الخطة بأنها ستكون 11 سبتمبر أخرى، في إشارة إلى الهجمات التي تعرضت لها الولايات المتحدة عام 2001.

واتهم الثلاثة -وهم من مدينة برمنغهام بوسط إنجلترا- بـ"الانخراط في ممارسات استعدادا لأعمال إرهابية". ونفى الثلاثة ما نسب إليهم من تهم.

ووجه الادعاء خمس تهم لنصير وأربعا لخالد وثلاثا لعلي، كلها في الفترة ما بين عيد الميلاد 2010 وسبتمبر/أيلول 2011، واتهم نصير وخالد بالسفر إلى باكستان للتدرب على الإرهاب.

يشار إلى أنه قتل 51 شخصا وأصيب أكثر من 700 في تفجيرات منسقة على قطارات أنفاق لندن وحافلة نفذها أربعة مسلمين بريطانيين في السابع من يوليو/تموز 2005، فيما يعرف إعلاميا باسم هجمات 7/7.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة