أستراليا تشيد بمنع موغابي من حضور الكومنولث   
الاثنين 1424/10/8 هـ - الموافق 1/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

منع موغابي من حضور الكومنولث يثير انقسامات في المجموعة (أرشيف-رويترز)
أشادت أستراليا بقرار نيجيريا منع الرئيس الزيمبابوي روبرت موغابي من حضور قمة الكومنولث التي تعقد في العاصمة أبوجا من الخامس إلى الثامن من ديسمبر/ كانون الأول الحالي.

وأبلغ رئيس الوزراء الأسترالي ألكسندر داونر البرلمان اليوم بأنه مسرور جدا بمنع موغابي من حضور القمة، وقال إنه يعتقد أن الرئيس النيجيري أولوسيغون أوباسانجو اتخذ هذا القرار للحفاظ على تماسك الكومنولث.

ودعا داونر المجتمع الدولي لعدم التهيب من تهديد موغابي بالانسحاب من الكومنولث.

وقال رئيس الوزراء الأسترالي إن بلاده ستمارس ضغوطا قوية من أجل إطلاق الإصلاحات في زيمبابوي مشيرا إلى المصاعب الاقتصادية التي يواجهها هذا البلد في ظل حكم موغابي.

وكان موغابي هدد بالانسحاب إذا أدت عضوية بلاده في الكومنولث إلى تهديد سيادتها.

وقد رحب الرئيس النيجيري الأسبوع الماضي بزيارة موغابي لنيجيريا ولكنه قال إنه سيمنع من حضور القمة.

وكانت عضوية زيمبابوي علقت السنة الماضية في الكومنولث الذي يشمل بريطانيا ومستعمراتها السابقة ويضم 54 دولة.

واتهم الرئيس الزيمبابوي بالتلاعب في الانتخابات الرئاسية التي أسفرت عن إعادة انتخابه. ولكن موغابي اتهم ما أسماه التجمع الأبيض في المجموعة بقيادة بريطانيا وأستراليا بممارسة سياسة ثأرية بسبب منع حكومته تملك البيض مزارع في زيمبابوي.

وسيطرت مسألة زيمبابوي على تحضيرات القمة بسبب الانقسامات حول الموقف من دعوة موغابي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة