هولندا تعوض الملا كريكار 45 ألف يورو   
الخميس 1425/3/3 هـ - الموافق 22/4/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كريكار يعتبر الحكم الحلقة الأخيرة في مسلسل الملاحقات القضائية له في هولندا (أرشيف ـ الفرنسية)

سمير شطارة - أوسلو

كسب مؤسس جماعة أنصار الإسلام الكردية الملا كريكار الاستئناف الذي رفعه ضد الحكومة الهولندية لتعويضه عن احتجازها له مدة أربعة أشهر في سبتمبر 2002 دون أن يوجه له اتهام رسمي، بعد أن قضت محكمة هولندية هناك بتعويضه 45 ألف يورو.

وكانت هذه المحكمة قد قضت في أغسطس 2003 بتعويض كريكار -واسمه الحقيقي نجم الدين فرج أحمد- خمسة آلاف يورو بسبب احتجازه الاحتياطي، إلا أن محامي كريكار في هولندا فيكتور كوبه استأنف الحكم وطالب بتعويضه مائة ألف يورو.

وعبر فيكتور كوبه عن سعادته للنجاح الذي حققه بتعويض الملا كريكار هذا المبلغ، وقال لوسائل الإعلام إن حكم المحكمة أقل ما يمكن أن يحصل عليه موكله نظير التعامل السيئ الذي لقيه، معتبراً احتجازه دون الاستناد إلى أدلة قانونية عبارة عن "خزي وافتراء" لحق بالأجهزة الأمنية والقضائية في هولندا.

وفي أول ردة فعل له أعرب الملا كريكار للجزيرة نت عن ارتياحه لحكم المحكمة، وأكد أنه لا يرغب في استئناف الحكم من جديد، معتبراً أن الحكم كان الحلقة الأخيرة في مسلسل الملاحقات القضائية في هولندا.

يذكر أن برينيار ميلينغ محامي كريكار في النرويج أبدى رغبته في ملاحقة وحدة مكافحة الجرائم الاقتصادية في النرويج (أوكوكريم) ومطالبتها بتعويض موكله بسبب احتجازه لفترات طويلة دون ثبوت أي تهمه عليه. كما كان يعتزم أن يقوم بالشيء نفسه مع الحكومة الأردنية التي اتهمت كريكار بالاتجار بالمخدرات واستخدام ما يجنيه في تمويل الإرهاب.

وكان الأردن قدم طلبا رسميا لهولندا عام 2002 بتسليم الملا كريكار، وبناء على ذلك قررت المحكمة الهولندية مد فترة حبسه لإفساح المجال أمام السلطات لدراسة طلب ترحيله للأردن، وأعاد الأردن المطالبة به لدى السلطات النرويجية لنفس التهمة غير أن السلطات المختصة هناك اعتبرت أن مضمون طلب التسليم والمعلومات التي قدمت غير كافيين لتلبية الطلب.

وأكد ميلينغ أن طلب الأردن زاد في تعقيد قضية كريكار وأثر على سيرها باتجاه سلبي رغم أن موكله لم يزر الأردن في حياته.

وتعليقاً على عزم محاميه في النرويج السعي قدماً للمطالبة بتعويض مالي من النرويج والأردن أكد الملا كريكار خلال حديثه للجزيرة نت أنه ليست لديه فكرة عن الموضوع، وقال إنه كانت هناك فكرة سابقة من قبل مجموعة من المحامين من النرويج وهولندا برفع دعاوى ضد تلك الدول، "ولا أدرى على وجه الدقة ماذا ستكون الخطوة القادمة".
_______________
مراسل الجزيرة نت

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة