أوبرا وينفري تستعد للاعتزال   
الأحد 1/12/1431 هـ - الموافق 7/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 12:46 (مكة المكرمة)، 9:46 (غرينتش)
الإعلامية وينفري تعتبر من أكثر الشخصيات تأثيرا في المجتمع الأميركي (الأوروبية-أرشيف)

تستعد الإعلامية الأميركية الشهيرة أوبرا وينفري للتحليق في آفاق جديدة بإزاحة الستار عن طائرة تابعة لأحدى شركات الطيران الأميركية، تحمل شعار الموسم الـ25 الأخير من "برنامج أوبرا وينفري"، الذي ستتنحى من بعده أكثر إعلاميات أميركا شهرة.
 
وأشارت شبكة "سى أن أن" إلى أن شركة "يونايتد أيرلاينز" الأميركية كشفت عن طائرة تم تزيينها بشعار البرنامج الأخير في رحلة من شيكاغو بولاية إلينوي.
 
وسيحصل أحد المسافرين فيها على تذكرة تتيح له السفر حول العالم، كما ستوزع على المسافرين في الرحلة الأولى -ووجهتها لوس أنجلوس بكاليفورنيا- بطانيات تحمل شعار "أوبرا 25".

وقال مارك بيرجسرود نائب رئيس قسم التسويق في شركة الطيران إن "هذه الطائرة الفريدة تمثل الامتداد العالمي لاثنين من أبرز رموز شيكاغو"، وستظهر مقدمة البرنامج الشهيرة وهي تحيّي عبر الفيديو ركاب الرحلة.

وكانت أوبرا قد أوضحت في سبتمبر/أيلول الماضي أن الموسم الأخير من برنامجها سيشهد لحظات تاريخية، لتبقى في ذاكرة الضيوف والجمهور.
 
وقد عرضت أول حلقة من "برنامج أوبرا وينفري" فى الثامن من سبتمبر/أيلول 1986، أي قبل نحو 24 عاما، وقالت -وهي تستعد لتوديع برنامجها الشهير بعد ربع قرن- "25 عاما أشعر بها متغلغلة في عظامي وفي روحي.. والوقت أصبح مناسبا تماما".

وبحلول الأول من يناير/كانون الثاني المقبل، سوف تنتقل أوبرا -البالغة من العمر 56 عاما- إلى شبكتها التلفزيونية الخاصة بها.

وقد شكل إعلان أوبرا في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي نبأ تخليها عن عرش "التوك شو" ما يشبه الصدمة لدى جمهور البرنامج الذين يتابعونه منذ ما يقارب ربع قرن.

وكانت مقدمة البرامج السمراء قد اشتهرت من خلال برنامجها التلفزيوني الأسبوعي "أوبرا وينفري شو"، وهو برنامج يومي يتضمن مقابلات ومناقشات، ويشاهده أكثر من 30 مليون مشاهد أميركي، كما أنه يبث مباشرة في نحو 145 دولة بمختلف أنحاء العالم.

يذكر أن أوبرا بدأت حياتها العملية كمراسلة لإحدى المحطات الإذاعية وهي في التاسعة عشرة من عمرها، وأكملت تعليمها الجامعي في ولاية تينيسي من خلال منحة تعليمية حصلت عليها، حيث كانت من أوائل الطلاب الأميركيين من أصل أفريقي في الجامعة، مما سبب لها صعوبات عديدة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة