تايوان تنتقد الصحة العالمية لرفضها عضويتها   
الاثنين 1428/4/12 هـ - الموافق 30/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 14:34 (مكة المكرمة)، 11:34 (غرينتش)

الرئيس تشين شوي أكد أن تايوان مستقلة وذات سيادة (رويترز-أرشيف)
انتقد الرئيس التايواني تشين شوي بيان منظمة الصحة العالمية لرفضها منح عضويتها لبلاده باعتبار أنها ليست دولة ذات سيادة.

وقدمت تايوان طلبا سنويا على مدى عشرة أعوام للانضمام كمراقب إلى عضوية منظمة الصحة، لكن كان مصيره الرفض، فعمدت هذا العام للمرة الأولى إلى تقديم طلب انضمام كعضو كامل العضوية.

وفي كلمة غير مسبوقة ألقاها أمس أمام مؤسسة بحثية في تايوان، أعرب تشين شوي بيان عن "معارضته وأسفه الشديدين" لرفض مكتب أمانة منظمة الصحة العالمية يوم الجمعة تحديد موعد للتصويت على انضمام تايوان إلى المنظمة البالغ عدد أعضائها 193.

وقال مكتب الرئيس التايواني في بيان "أكد الرئيس أن تايوان بلد مستقل صاحب سيادة، وتايوان تمتلك ما يؤهلها للانضمام إلى منظمة الصحة العالمية كدولة عضو".

واعتبر البيان أن "هذا هو الحق الجماعي لـ23 مليون مواطن تايواني وليس شيئا يمكن لأمانة منظمة الصحة أن تنكره أو تلغيه برمته".

يذكر أن تايوان ممنوعة من الانضمام إلى عضوية الصحة العالمية منذ عام 1972 لأن الصين تعتبر الجزيرة -التي تتمتع بحكم ذاتي- جزءا منها وليست بلدا مستقلا، كما لدى بكين عدد من الحلفاء داخل المنظمة أكبر من عدد حلفاء تايبيه.

وانفصلت تايوان عن الصين بعد حرب أهلية عام 1949 حيث لا تزال العلاقات السياسية مجمدة بينهما منذ ذلك الحين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة