أعمال شغب تشوب مهرجانا لأميركيين أفارقة   
الأحد 10/6/1423 هـ - الموافق 18/8/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جانب من حي هارلم الذي يقطنه الأفارقة الأميركيون في نيويورك (أرشيف)
اعتقلت الشرطة الأميركية في مدينة سينسيناتي بولاية أوهايو وسط غرب الولايات المتحدة ستة أشخاص في أعقاب اندلاع أعمال شغب في المدينة أمس بينما كان آلاف الأميركيين الأفارقة يشاركون في مهرجانهم السنوي الرابع عشر للم شمل العائلات.

وقالت تقارير صحفية أميركية إن اضطرابات بدأت عندما انقسم المشاركون في المهرجان إلى مجموعات صغيرة غير منظمة، وأدى الاحتكاك بين أفراد المجموعات إلى اندلاع اشتباكات بينها، في حين سمع دوي إطلاق نار وسط المدينة.

وقد أسفرت أعمال الشغب عن إصابة نحو 20 شخصا بجروح بسيطة وكدمات، في حين أرسلت السلطات تعزيزات شرطة للسيطرة على الوضع. ويقول منظمو المهرجان أنه يهدف لإظهار وعرض القدر التاريخي للعائلة الأميركية ذات الأصول الأفريقية. ويتضمن المهرجان عروضا وحفلات موسيقية ومؤتمرات.

وفي واشنطن خرج بضعة آلاف من الأميركيين الأفارقة أمس في تظاهرة مطالبين بتعويضات معنوية ومالية نيابة عن أجدادهم الذين عانوا من فترة الاستعباد وتعرضوا للتمييز العنصري في أميركا.

وشاركت في التظاهرة التي جرت قرب مقر الكونغرس، جمعيات متعددة تنشط وسط الأميركيين ذوي الأصول الأفريقية. كما شارك فيها مجموعة من الناشطين البيض الذين يطالبون بتعويضات للسود عن فترة الاستعباد.

يشار إلى أنه في مارس/آذار الماضي أطلق أميركيون أفارقة في نيويورك أول حملة قضائية ضد شركات يتهمونها بالإثراء بفضل الاستعباد. ومثل هذه المطالبات ليست جديدة في الولايات المتحدة، فقد جرت محاولات في الماضي لملاحقة الحكومة الفدرالية وباءت كلها بالفشل بعد أن اعتبر القضاة أن لا أساس لهذه الشكاوى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة