واشنطن تواصل الضغط على إيران وسوريا والإمارات   
الاثنين 1422/6/28 هـ - الموافق 17/9/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

واصلت الإدارة الأميركية الضغط على إيران وسوريا والإمارات لاتخاذ إجراءات لمكافحة ما تصفه بالإرهاب بعد الهجمات التي استهدفت مركز التجارة العالمي في نيويورك ومبنى وزارة الدفاع الأميركية في واشنطن الأسبوع الماضي.

وقال مسؤول كبير في وزارة الخارجية الأميركية إن بوسع الإيرانيين اتخاذ إجراءات في بلادهم لمكافحة هذه الظاهرة، مضيفا أن الانضمام إلى حملة مكافحة الإرهاب يعتبر بالنسبة لهم فرصة لكسر عزلتهم الدولية.

لكن المسؤول الأميركي الذي رفض الكشف عن اسمه أبدى حذرا حيال أي تعاون مع طهران في هذا المجال بعد أن أعلن وزير الخارجية الأميركي كولن باول أمس أن إدانة طهران للاعتداءات تستحق النظر فيها. واعتبر أنه لايزال هناك الكثير من العمل أمام إيران لكي تحظى بالمصداقية في هذا المجال، مضيفا أنه ليس هناك اتصالات بين إيران والولايات المتحدة اللتين قطعتا العلاقات الدبلوماسية بينهما منذ 1980.

وردا على سؤال حول سوريا قال المسؤول إن دمشق تقف -لعدة اعتبارات- أمام المنطق نفسه كما كانت الحال بالنسبة لمشاركتها في التحالف المناهض للعراق في حرب الخليج عام 1991. وأضاف أن واشنطن تنتظر أيضا من الإمارات -إحدى الدول الثلاث التي تعترف بحكومة طالبان الحاكمة في أفغانستان مع السعودية وباكستان- أن تغلق مكتب تمثيل هذه الحكومة على أراضيها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة