كوبلر يتهم ليبيين بتقويض العملية السياسية   
الأربعاء 24/5/1437 هـ - الموافق 2/3/2016 م (آخر تحديث) الساعة 22:29 (مكة المكرمة)، 19:29 (غرينتش)

أكد المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر وجود أشخاص في شرق ليبيا وغربها يعملون لتقويض العملية السياسية الجارية في ليبيا.

وأضاف كوبلر في كلمته أمام أعضاء مجلس الأمن الدولي -الذي خصص جلسة لبحث التطورات السياسية في ليبيا- أن على كل الليبيين العمل لإعادة مؤسسات الدولة, وتمكين حكومة الوفاق الوطني من أداء مهامها في أقرب وقت ممكن.

وقال كوبلر إن ليبيا لا يمكن أن تكون رهينة لمن وصفها بالأقلية, وإن عدم مقدرة قوات الأمن على القيام بمهامها قد أتاح الفرصة لتنظيم الدولة الإسلامية للتمدد في البلاد.

وفي كلمته، طالب كوبلر بضرورة إيجاد آلية لتوحيد ودمج قوات الأمن في ليبيا من أجل مواجهة خطر تمدد تنظيم الدولة.

وخلص كوبلر إلى أن بدء حكومة الوفاق عملها هو أهم ما تحتاجه ليبيا الآن لمواجهة مشكلاتها، ولفت إلى قدرة الحكومة الجديدة على استخدام صلاحياتها السيادية ومطالبة الأمم المتحدة برفع استثنائي لحظر الأسلحة المفروض على ليبيا، وطلب مساعدة المجتمع الدولي في مواجهة تنظيم الدولة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة