هجمات جديدة توقع قتلى وجرحى بالعراق   
الاثنين 1434/11/11 هـ - الموافق 16/9/2013 م (آخر تحديث) الساعة 19:57 (مكة المكرمة)، 16:57 (غرينتش)
 قتل ما لا يقل عن 46 وأصيب أكثر من مائة في هجمات متفرقة أمس الاثنين (غيتي إيميجز)

سقط اليوم الاثنين عدد آخر من العراقيين بين قتيل وجريح، ضمن سلسلة جديدة من الهجمات في مناطق متفرقة من البلاد، وذلك بعد يوم شهد ما لا يقل عن 17 تفجيرا بالسيارات المفخخة التي أوقعت العشرات من القتلى وأكثر من مائة مصاب.

فقد قال مصدر أمني إن أربعة جنود قتلوا الاثنين بانفجار عبوة ناسفة استهدفت عربة عسكرية في حي المثنى شرق الموصل.

وتمكّنت قوة من الجيش العراقي من قتل شخص يرتدي حزاماً ناسفاً قبيل تفجير نفسه على نقطة تفتيش في حي المالية قرب قائممقامية الموصل. 

وفي العاصمة بغداد قتل مدني وأصيب ثلاثة آخرون بجروح بانفجار عبوة ناسفة قرب سوق شعبية في قضاء الطارمية شمال المدينة.

كما أقدم مسلحون على قتل صاحب مولد كهرباء في حي الرفاق بمنطقة الزعفرانية جنوب شرق بغداد.

وفي ناحية الموفقية (30 كلم) جنوب الكوت مركز محافظة واسط، قتل مدني برصاص مسلحين مجهولين يستقلون سيارة مدنية.

أما في محافظة ديالى شمال شرق بغداد، فقد قتل ثلاثة أشخاص في حادثين منفصلين، وفق مصدر أمني محلي.

وأفاد المصدر أن مسلحين مجهولين اقتحموا مرقد السيد أحمد بن الإمام موسى الكاظم في ناحية أبو صيدا التابعة لقضاء المقدادية بشمال بعقوبة، وقتلوا اثنين من موظفيه قبل أن يفروا إلى جهة مجهولة.

من جهة أخرى قتل مسلح باشتباك مع الشرطة في الضواحي الشرقية لناحية أبي صيدا، شمال شرق بعقوبة.

وتأتي هذه الهجمات بعد يوم دام قتل فيه ما لا يقل عن 46 شخصا وأصيب أكثر من مائة في حوادث متفرقة، منها 17 تفجيرا بسيارات ملغمة.

ويشهد العراق أعمال عنف شبه يومية أسفرت منذ مطلع العام الجاري عن سقوط أكثر من أربعة آلاف قتيل، بحسب تعداد أجرته وكالة الصحافة الفرنسية استنادا إلى مصادر طبية. وقالت الأمم المتحدة إن نحو ثمانمائة عراقي قتلوا الشهر الماضي، وإن ثلث الهجمات الفتاكة تقع في بغداد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة