فتح وحماس تبحثان تفعيل المصالحة   
الأربعاء 1433/4/20 هـ - الموافق 14/3/2012 م (آخر تحديث) الساعة 17:40 (مكة المكرمة)، 14:40 (غرينتش)
عزام الأحمد (يمين) وموسى أبو مرزوق خلال مؤتمر صحفي سابق بين فتح وحماس بمصر (الجزيرة)

 أنس زكي-القاهرة

علمت الجزيرة نت أن جهاز المخابرات العامة المصرية استضاف مساء الثلاثاء لقاء لممثلين من حركتي المقاومة الإسلامية (حماس) والتحرير الوطني (فتح) الفلسطينيتين بهدف تذليل العقوبات التي تعوق تفعيل اتفاق المصالحة الموقع بينهما بالقاهرة.

ووفق مدير مركز الدراسات الفلسطينية بالقاهرة، إبراهيم الدراوي، فقد شارك باللقاء موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحماس ورئيس وفدها المفاوض لحوار القاهرة، وعزام الأحمد عضو مركزية فتح ورئيس وفدها المفاوض، إضافة إلى عدد من قيادات المخابرات المصرية.

وتم خلال اللقاء بحث سبل تفعيل المصالحة الفلسطينية، حيث تم الاتفاق على تفعيل اللجان التي سبق التوافق عليها بالقاهرة، وكذلك تفعيل اتفاق الدوحة بحيث يتولى الرئيس محمود عباس رئاسة الحكومة المقبلة.

كما اتفق ممثلا الحركتين على إتمام ما تم التوافق عليه بشأن فك الحصار عن قطاع غزة وإعادة إعماره، مع التنسيق بين الضفة وغزة فيما يخص عمل جميع المؤسسات التنفيذية بالمنطقتين الفلسطينيتين.

وكانت خلافات برزت بين فتح وحماس، ولا تزال تعطل تنفيذ كامل اتفاق الدوحة الذي نص على عدة بنود أبرزها تشكيل حكومة كفاءات مؤقتة يتولاها عباس، وهدفها الأساسي الإعداد للانتخابات الفلسطينية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة