إتش1إن1 تتضاعف كل أسبوعين   
الاثنين 1430/12/6 هـ - الموافق 23/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 21:30 (مكة المكرمة)، 18:30 (غرينتش)

جمعية أطباء: حركة مناهضي التطعيم تنشر الشك في أوروبا (الفرنسية)

قال خبراء مراقبون لمرض إنفلونزا الخنازير بأوروبا إن عدد الإصابات يتضاعف كل أسبوعين منذ منتصف أكتوبر/ تشرين الأول المنصرم، وأكدوا أن حالات الوفاة الأسبوع الأخير وحده بلغت 169، وسط جدل بين أنصار التطعيم والمناهضين له.

وقال المركز الأوروبي للأمراض والتطعيم بإستوكهولم إن 670 وفاة بسبب فيروس إتش1إن1 سجلت بالقارة منذ بدء إحصاء الوفيات في أبريل/ نيسان الماضي، وإنه لا يخلو بلد من بلدانها اليوم من هذا الوباء.

وأضاف في يومياته التي ينشرها عن تطور إنفلونزا الخنازير، أن عدد الوفاة يزداد باطراد، وأنه أصبح يتضاعف كل أسبوعين منذ ستة أسابيع.

وقال إن معظم الوفيات سجلت حتى الآن غرب أوروبا، ولكن مزيدا من الوفيات أصبح يسجل وسط القارة وشرقها.

وذكر المركز أن حالات حادة مما يعتقد أنه إنفلونزا الخنازير تم تسجيلها الأسبوع الماضي بإيطاليا والنرويج والسويد، ولكنها أكثر حدة في بلغاريا والدانمارك وألمانيا وأيسلندا وأيرلندا وليتوانيا ولوكسمبورغ وبولندا والبرتغال.

واتهمت جمعية للأطباء اليوم الاثنين "حركة مناهضي التطعيم" بأنها تنشر الشك في أوروبا بشأن التطعيم المضاد لفيروس إتش1إن1، معرضة الصحة العامة وحياة الناس للخطر.

وقال رئيس الجمعية الأوروبية لعلم الأحياء الدقيقة والأمراض السريرية والمعدية (إسكميد) إنه يشعر بالقلق إزاء بطء معدل التطعيم في بعض البلدان الأوروبية، منضما بذلك لهيئات أخرى أعربت عن قلقها إزاء شكوك الجمهور وما اعتبرته تضليلا متعمدا لإثارة المعارضة المتزايدة للتطعيم بعدد من البلدان.

وأوضح خافيير غاراو أنه "لا أحد يمكن أن ينكر الفائدة من التطعيم ضد هذا الوباء". وأضاف "العواقب الخطيرة المترتبة على الامتناع عن التطعيم ضد الإنفلونزا يجب التنبه لها، ويجب على الأطباء أن يوضحوا الدور الذي تلعبه الحماية في السلامة الحيوية والحماية".

وتخشى هذه التنظيمات من مناهضة اللقاح لما يمكن أن تؤدي إليه من إعاقة الجهود المبذولة لمكافحة هذا الوباء، وزيادة الضغط على النظم الصحية بجميع أنحاء أوروبا.

التشيك تبدأ التطعيم ضد إنفلونزا الخنازير
برنامج تشيكي

وفي هذا السياق قالت وزارة الصحة التشيكية اليوم الاثنين إنها أطلقت برنامجا للتطعيم ضد أنفلونزا إتش1إن1 يحمي عشر سكانها من الفيروس.

وشهدت التشيك حتى الآن أربع حالات وفاة مرتبطة بإنفلونزا الخنازير من بينهم ثلاثة كانوا يعانون بالفعل من مشاكل صحية خطيرة، وبلغ عدد المصابين حتى الآن 632 شخصا بالجمهورية التي يصل تعدادها 10.5 ملايين نسمة.

وقالت الوزارة إنه تم توزيع أول 95 ألف جرعة من اللقاح مطلع هذا الأسبوع، في حين ستصل تسعون ألف جرعة أخرى في ديسمبر/كانون الأول، على أن تصل الجرعات المتبقية خلال العام المقبل.

أول وفاة برومانيا
وأعلنت الصحة الرومانية عن أول وفاة بفيروس إتش1 إن1 تم تسجيلها هناك عند وفاة رجل يبلغ 43 سنة من العمر كان يعاني من أمراض أخرى قبل الإصابة.

وقالت الوزارة في بيان صحفي إن نتائج فحص الرجل المتوفى أثبتت أنه كان مصابا بفيروس إتش1 إن1 مما أدى إلى وفاته.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة