قمة الكرة المصرية تقام تحت شعار التضامن مع الفلسطينيين   
السبت 1427/4/14 هـ - الموافق 13/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 2:32 (مكة المكرمة)، 23:32 (غرينتش)
مرتضى منصور (يسار) دعا جماهير الناديين إلى حمل الأعلام الفلسطينية (الجزيرة)
 
 
قال رئيس نادي الزمالك المصري، المستشار مرتضى منصور إنه تلقى تأكيدات بأن رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية سيقبل دعوة النادي لحضور مباراة قمة كرة القدم المصرية بين فريقي الزمالك والأهلي المقررة الأحد القادم.
 
وقال منصور للجزيرة نت عقب مؤتمر صحفي عقده الخميس بمقر نادي الزمالك في العاصمة المصرية القاهرة, إن مجلس إدارة النادي وافق على مبادرته الخاصة بالتبرع بجزء من إيراد مبارة الفريقين لدعم الشعب الفلسطيني في مواجهة حملة التجويع التي تشنها "الولايات المتحدة وحلفاؤها الأوروبيون لأنه مارس الديمقراطية واختار بإرادته الحرة ممثليه وحكومته".
 
وكشف منصور النقاب عن تلقيه اتصالا من مدير مكتب رئيس الوزراء الفلسطيني أبلغه أن إسماعيل هنية سيحضر المباراة، وأنه أبلغ رئيس جهاز الرياضة المصري حسن صقر بذلك, كما أكد أن وفدا من الحكومه الفلسطينية سيأتي لمصر لحضور المباراة التي قال مرتضى إنها ستجري تحت شعار "معا لتأييد الشعب الفلسطني ضد محاولات أميركا إذلاله وتركيعه".
 
ودعا رئيس الزمالك جماهير الناديين إلى حمل الأعلام الفلسطينية إلى جانب أعلام الناديين في الملعب الذي ستقام فيه المباراة، مؤكدا أن نادي الزمالك بوصفه مؤسسة قومية لا تنفصل عن قضايا الأمة, قرر التبرع بجزء –لم يحدده– من إيراد المباراة كتعبير رمزي على أن الرياضيين المصريين يقفون إلى جانب أشقائهم الفلسطينيين في مواجهة الحملة المسعورة التي تستهدف إذلالهم.

منصور جدد موقف الرياضيين المصريين من مقاطعة الرياضيين الإسرائيليين (الجزيرة)
تأكيد المقاطعة
وجدد رئيس نادي الزمالك موقف الرياضيين المصريين من مقاطعة الرياضيين الإسرائيليين لأنهم ينتمون إلى "دولة تمارس الإرهاب ضد شعب أعزل" منوها بقرار مجلس وزراء الشباب العرب الذي يؤكد مقاطعة الرياضيين الإسرائيليين في كافة الألعاب.
 
واستنكر منصور الأنباء التي ترددت عن اعتزام رئيس اتحاد كرة اليد زيارة إسرائيل ووصفها بأنها كارثة. 
 
في الوقت نفسه، رأى منصور أن ما تتعرض له الحكومة المصرية من ضغوط هو جزء من مخطط أميركي لمحاصرة الحكومة المصرية بسبب مواقفها من القضية الفلسطينية ورفضها الاحتلال الأميركي في العراق.
 
من جانبه قال عضو مجلس إدارة الزمالك عبد التواب خلف إن الرسالة من وراء التبرع بجزء من إيراد المبارة هي التضامن مع الشعب الفلسطيني في محنته.
 
وأضاف للجزيرة نت أن الرياضيين المصريين إذا تأكدوا من أن الأموال التي سيتبرعون بها ستصل إلى الفلسطينيين فسوف يقومون بحملات للتبرع في كل الأندية, داعيا الأندية المصرية إلى أن تحذو حذو نادي الزمالك الذي وإن كان يمر بأزمة مالية على الصعيد الداخلي فإنه لم ينس دوره القومي وواجبه نحو قضايا الأمة.
________________
مراسل الجزيرة نت
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة