كلفة شهر من الحرب في أفغانستان ناهزت المليار دولار   
الخميس 1422/8/22 هـ - الموافق 8/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

صاروخ توما هوك يطلق من سفينة حربية أميركية على أفغانستان
قدر مركز التقويمات الإستراتيجية والعسكرية, وهو مؤسسة متخصصة في المسائل العسكرية بواشنطن, أن شهرا واحدا من الحرب في أفغانستان كلف الولايات المتحدة حتى الآن حوالي مليار دولار.

ورفضت وزارة الدفاع الأميركية من جهتها تقديم أرقام عن تكاليف العمليات الجارية, لكن المتحدثة باسم البنتاغون سوزان هانسن قالت إن الوزارة تستطيع أن تعتمد على 12.8 مليار دولار مقتطعة من المبلغ الإجمالي البالغ 40 مليار دولار من الميزانية الطارئة التي صوت عليها الكونغرس بعد هجمات 11 سبتمبر/ أيلول الماضي.

وقال ستيف كوسياك خبير الموازنة في مركز التقويمات الإستراتيجية والعسكرية أن "تقدير تكاليف عملية عسكرية صعب في حد ذاته وغير أكيد", وأضاف "الأمر أشد صعوبة فيما يتعلق بالعملية الجارية في أفغانستان لأنها مازالت مستمرة ولأن وزارة الدفاع قدمت معلومات أقل عن تلك المتعلقة بالعمليات السابقة". واعتبر كوسياك الذي استند في تقديراته إلى تكاليف حرب الخليج في 1991, أن حوالي 2000 طلعة جوية لقاذفات أميركية كلفت حوالي 860 مليون دولار.

ويضاف إلى هذا المبلغ 90 مليون دولار تتعلق بإطلاق حوالي 90 صاروخ توماهوك من سفن أميركية. وأوضح كوسياك أن نشر قوات برية في أوزبكستان كلف أيضا 25 مليون دولار بالاستناد إلى عمليات سابقة, وأن نشر قوات خاصة كلف بضعة ملايين أخرى.

وبالمقارنة مع الحرب في كوسوفو في 1999, فإن الحرب الجارية كلفت حتى الآن حوالي 700 مليون دولار. وبالإجمال, فإن الحرب في كوسوفو التي تخللتها 8500 غارة كلفت الولايات المتحدة حوالي ثلاثة مليارات دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة