حزب الله يبحث مع حماس الأسرى لدى إسرائيل   
الخميس 1424/7/22 هـ - الموافق 18/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

نصر الله: المفاوضات تدخل مرحلة حاسمة (الفرنسية)

أجرى ممثلون عن حزب الله اللبناني وحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس) محادثات في بيروت بشأن مفاوضات الحزب مع إسرائيل لتبادل أسرى لدى الطرفين.

وقالت الحركة والحزب في بيانين منفصلين الليلة الماضية إن الأمين العام لحزب الله الشيخ حسن نصر الله التقى مسؤولين كبارا من حركة حماس وناقش معهم الموقف من الأسرى الفلسطينيين في إطار عملية المبادلة التي قال إنها دخلت مرحلة الحسم.

وقال بيان حماس إن المناقشات تناولت جهود حزب الله لإطلاق سراح أكبر عدد ممكن من الأسرى. ولم يقدم الطرفان تفاصيل إضافية، لكن الإذاعة الإسرائيلية قالت إن حماس قدمت قائمة بأسماء الأسرى الفلسطينيين الذين ترغب أن يفرج عنهم.

ويتفاوض حزب الله وإسرائيل من خلال وسطاء ألمان لمبادلة أسرى إسرائيليين يحتجزهم الحزب بأسرى لبنانيين وفلسطينيين وعرب في سجون إسرائيل.

وقالت صحيفة ألمانية إن حزب الله يطالب بإخلاء سبيل أكثر من مائة أسير فلسطيني بينهم مروان البرغوثي أمين سر حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) في الضفة الغربية وهي الحركة التي يتزعمها الرئيس ياسر عرفات.

وفي كلمته للمؤتمر الدولي للإعلام العربي والإسلامي لدعم الشعب الفلسطيني الذي افتتح في بيروت أمس قال نصر الله إن المفاوضات دخلت مرحلة حاسمة، وإنها تشمل إخلاء سبيل أسرى أردنيين وسوريين وفلسطينيين إلى جانب الأسرى اللبنانيين.

ويحتجز حزب الله ثلاثة جنود إسرائيليين وضابطا في جهاز الموساد الاستخباري.

تأكيد إسرائيلي
شارون وخيارات ضعيفة في مفاوضات الأسرى (الفرنسية)
وقد أعلنت إسرائيل رسميا موافقتها المبدئية على الإفراج عن أسرى فلسطينيين وعرب إضافة إلى جميع الأسرى اللبنانيين في سجون إسرائيل.

وتشكل هذه الموافقة تحولا نظرا إلى أن تل أبيب كانت دائما ترفض أن تشمل مبادلاتها للأسرى مع حزب الله أسرى فلسطينيين.

وأكدت مصادر إسرائيلية ما أعلنه الأمين العام لحزب الله، وتحدثت وسائل إعلام إسرائيلية عن استئناف المفاوضات عبر الوسيط الألماني.

واجتمع رئيس الحكومة الإسرائيلية أرييل شارون مع أفراد عائلة الطيار الجوي الإسرائيلي المفقود رون أراد لتهيئتهم لاحتمال اتخاذه قرار إبرام الصفقة من دونه.

وتطالب عائلة أراد بعدم الإفراج عن الأسير اللبناني مصطفى الديراني في أية صفقة لا تشمل الحصول على معلومات حول مصير أراد. ولكن التلفزيون الإسرائيلي أشار إلى أن شارون أبلغ عائلة أراد "بالتعقيدات الناشئة والمعضلة الأخلاقية التي يواجهها".

وفي بادرة إسرائيلية لإبداء رغبتها في إنجاح المفاوضات، سلمت إسرائيل الشهر الماضي رفات اثنين من مقاتلي حزب الله كمقدمة لمبادلة محتجزين من بينهم اثنان من قادة المقاومة اختطفتهما إسرائيل للحصول على معلومات عن أراد المفقود في لبنان منذ عام 1986.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة