بن همام: أترك منصبي إذا خسرت انتخابات عضوية الفيفا   
الأحد 19/2/1430 هـ - الموافق 15/2/2009 م (آخر تحديث) الساعة 0:54 (مكة المكرمة)، 21:54 (غرينتش)
بن همام أكد رفضه تدخل جهات خليجية عليا لحل الأزمة (الفرنسية-أرشيف)

قال رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم محمد بن همام إنه سيستقيل إذا خسر مقعده بالمكتب التنفيذي للاتحاد الدولي للعبة، رافضاً مطالبة البعض بتدخل بعض الجهات العليا الخليجية لحل الخلاف والأزمة التي نشبت بعد ترشح رئيس الاتحاد البحريني سلمان بن إبراهيم لعضوية المكتب.
 
وأشار في حوار مع قناة الدوري والكأس القطرية إلى أنه من حق بن إبراهيم الترشح لعضوية المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي التي تجري في اجتماع الجمعية العمومية للآسيوي في مايو/ أيار المقبل، لكنه كان يفضل ألا يتم هذا الترشيح "بإيحاء من رئيس الاتحاد الكوري تشونغ الذي يمول حملة الشيخ إبراهيم في هذه الانتخابات".
 
وأضاف القطري بن همام بأنه لم يصدق أن الكوريين "وضعوا رهانهم على الشيخ سلمان بن إبراهيم ليس شكاً في كفاءته ولكن كصديق لي ولمعرفته التامة بنوايا الطرف الآخر".
 
كما أعرب عن حزنه مما قاله رئيس اللجنة الانتقالية للكرة الكويتية الشيخ أحمد الفهد بأنه "قد حان الوقت للانتقام مني بعد أن أزحت والده عن رئاسة الاتحاد الآسيوي وعن عضوية المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي". وقال أيضا "كما أحزنني اتفاق الفهد مع الكوري تشونغ ضدي".
 
وذكر بن همام أنه يرفض تدخل الجهات العليا ولا يتمنى تدخلها "خاصة وأن المعركة بدأت والكلمة في النهاية للجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي" مؤكداً أنه رفض الحديث مع رئيس الاتحاد السعودي الأمير سلطان بن فهد عن الانتخابات قائلا "لم أذهب لأتسول الأصوات".
 
وأعلن رئيس الاتحاد الآسيوي أنه حان الوقت لكسر الأبواب الموصدة في بعض المناصب، وقال "قد أرشح نفسي لرئاسة المجلس الأولمبي الآسيوي أو لرئاسة الاتحاد العربي لكرة القدم، وقد أكون داعماً لأي مرشح وكفاءة عربية تترشح لهذين المنصبين".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة