عودة زهير بخيت إلى صفوف منتخب الإمارات   
الثلاثاء 1422/4/4 هـ - الموافق 26/6/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
عاد المهاجم المخضرم زهير بخيت إلى صفوف المنتخب الإماراتي لكرة القدم بعد أن ضمه الجهاز الفني إلى التشكيلة المغادرة غدا إلى سويسرا لبدء المرحلة الثانية من الإعداد للدور الثاني الحاسم من التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2002 في كوريا الجنوبية واليابان معا.

وهذه هي المرة الأولى التي ينضم فيها بخيت للمنتخب منذ إيقافه بعد المشاركة في بطولة القارات في السعودية عام 1997.

وكان الاتحاد الإماراتي أصدر عفوا الأربعاء الماضي عن بخيت الذي تقدم بدوره بالتماس لإلغاء العقوبة السابقة التي كانت تحول دون إنضمامه إلى المنتخب.

وزهير بخيت هو أحد لاعبي المنتخب الاماراتي الذي خاض نهائيات كأس العالم 1990 في إيطاليا للمرة الأولى في تاريخه, وخاض 96 مباراة دولية سجل خلالها 53 هدفا.

وأعرب المهاجم المخضرم عشية ضمه "أنه جاهز لارتداء قميص المنتخب من جديد ومساعدته على التأهل إلى كأس العالم العام القادم".

وقال بخيت -الذي سيخضع لبرنامج خاص أعده له الجهاز الفني لاستعادة لياقته البدنية قبل البدء بالتدريبات العادية مع المنتخب- "صحيح أنني لم ألعب مع فريقي الموسم الماضي بسبب الإيقاف وأيضا بسبب الإصابة لكنني لم أفقد لياقتي البدنية وأنا متأكد من أنني ساستعيد مستواي السابق بنسبة مئة في المئة في فترة قصيرة جدا من خلال حصص تدريبية يومية".

ويعاني المنتخب من إصابة ثلاثة لاعبين هم ياسر سالم وسالم خميس وسبيت خاطر, وسبيت اختير كأفضل لاعب في الإمارات هذا الموسم, في حين سيلتحق فهد مسعود بالمنتخب الأحد القادم بعد أن يجري كشفا في إحدى الدول الأوروبية على الإصابة التي تعرض لها في المباراة مع بروناي في تصفيات الدور الأول, كما سيخضع لبرنامج علاجي قبل أن ينضم إلى تدربيات المنتخب.

يذكر أن المنتخب الإماراتي سيلعب في الدور الثاني ضمن المجموعة الثانية مع قطر وسلطنة عمان والصين وأوزبكستان بعد أن تصدر مجموعته في الدور الأول بصعوبة أمام اليمن.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة