الكوريتان تبحثان إعادة تشغيل خط السكك الحديدية   
الأربعاء 1423/6/19 هـ - الموافق 28/8/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

وفدا الكوريتين أثناء محادثات سابقة (أرشيف)
قال مسؤولون بكوريا الجنوبية إن الكوريتين بدأتا محادثات اقتصادية اليوم الأربعاء في سول تركزت على إعادة تشغيل خط للسكك الحديدية يربط بين شطري شبه الجزيرة الكورية ويمتد في وقت لاحق إلى الصين أو روسيا.

وتعد هذه أول محادثات تفصيلية بشأن التعاون الاقتصادي بين الجانبين في عامين، وهو اجتماع اتفق عليه لمتابعة محادثات على المستوى الوزاري جرت في وقت سابق من الشهر الحالي في إطار نشاط دبلوماسي مكثف لبيونغ يانغ وهي تشرع في تطبيق إصلاحات اقتصادية حذرة.

وتفضل كوريا الجنوبية أن يعبر خط السكك الحديدية الحدود التي تفصل بين الجانبين والمغلقة منذ عام 1953 على أن يصل الخط إلى الصين، بينما تفضل كوريا الشمالية طريقا إلى روسيا في أقصى الشرق.

وقال مسؤولون من كوريا الجنوبية إن المحادثات التي تجرى هذا الأسبوع ستركز على عقد اجتماع بين العسكريين لبحث تجنب الألغام الأرضية والأسلاك الشائكة حتى يتسنى استكمال ربط خط سكك حديدية وطريق بري بشكل آمن.

ووافقت الكوريتان في الاجتماع الوزاري الأخير على إجراء محادثات اقتصادية ولم شمل الأسر الكورية، لكنهما أخفقتا في تخطي عقبة رئيسية هي تحديد موعد لإجراء محادثات عسكرية للشروع في مد خط للسكك الحديدية عبر المنطقة منزوعة السلاح وهي واحدة من أكثر المناطق الحدودية في العالم تحصينا منذ انتهاء الحرب الباردة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة