محكمة أميركية ترفض إعادة محاكمة شريك مكفاي   
الثلاثاء 1422/7/15 هـ - الموافق 2/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تيموثي مكفاي
رفضت المحكمة العليا الأميركية التماسا قدمه المتهم بالتواطؤ في تفجيرات مدينة أوكلاهوما تيري نيكولس بإعادة محاكمته بدعوى وجود أخطاء في مجريات التحقيق. ويحاول المتهم الحصول على محاكمة جديدة كما حاول من قبل المتهم الرئيسي في القضية تيموثي مكفاي الذي نفذ فيه حكم الإعدام في وقت سابق من هذا العام.

وردت المحكمة الالتماس الذي قدمه نيكولس أمس دون التعليق على الموضوع. وكان نيكولس قد أدين بالتآمر الطوعي لغرض القتل وحكم عليه بالسجن مدى الحياة في قضية تفجير المبنى الاتحادي في مدينة أوكلاهوما والذي راح ضحيته 168 شخصا في 19 أبريل/نيسان 1995.

وأدين تيموثي مكفاي المتهم الرئيسي في القضية وحكم عليه بالإعدام. وتم تنفيذ الحكم فيه بولاية إنديانا في يونيو/حزيران الماضي بعد تأخير استمر شهرا بسبب خطأ في الإجراءات قام به مكتب التحقيقات الاتحادي أثناء التحقيق. واعترف وزير العدل الأميركي جون آشكروفت بأن مكتب التحقيقات أخطأ لعدم إبراز 4000 صفحة من وثائق القضية إلى محامي مكفاي أثناء المحاكمة التي أجريت عام 1997. غير أن آشكروفت قال إن مضمون تلك الوثائق لم يكن ليغير شيئا من نتيجة المحاكمة.

وقضت محكمتان برد الاستئناف الذي تقدم به مكفاي والإبقاء على حكم الإعدام الذي صدر بحقه. وحاول نيكولس اتباع الحجة نفسها للحصول على محاكمة جديدة، غير أنه قد يواجه -إضافة إلى السجن المؤبد في قضية أوكلاهوما- محاكمة أخرى وحكما بالإعدام في اتهامات تتعلق بالقتل في ولاية أوكلاهوما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة