آبل تريد 180 مليون دولار إضافية من سامسونغ   
الجمعة 1437/3/15 هـ - الموافق 25/12/2015 م (آخر تحديث) الساعة 18:20 (مكة المكرمة)، 15:20 (غرينتش)

بعد نحو أسبوع من دفع شركة سامسونغ أكثر من 548 مليون دولار لشركة آبل كتعويض بدل أضرار عن انتهاك براءات اختراع وتصاميم هاتف آيفون عادت الشركة الأميركية لتطلب من المحكمة إجبار منافستها سامسونغ على دفع 180 مليون دولار إضافية.

وقالت آبل في طلب الدعوى التي تقدمت بها إلى محكمة المقاطعة في ولاية كاليفورنيا الأربعاء الماضي إن سامسونغ تدين لها بنحو 180 مليون دولار بدل أضرار إضافية وفوائد.

وتتعلق هذه الأضرار الإضافية بخمسة أجهزة لشركة سامسونغ تقول آبل إنها انتهكت براءات اختراع تعود لها، وبيعت بعد صدور قرار المحكمة عام 2012 الذي وجد سامسونغ مذنبة في هذا النزاع القانوني.

ويعود تاريخ النزاع بين الشركتين إلى عام 2011 عندما قاضت آبل منافستها سامسونغ بزعم انتهاك الشركة الكورية الجنوبية براءات اختراعها واستنساخها تصاميم آيفون، وبعد صدور الحكم عام 2012 أمرت المحكمة سامسونغ بدفع 930 مليون دولار إلى آبل.

وفي مايو/أيار خفضت محكمة استئناف أميركية نحو 382 مليون دولار من القيمة الإجمالية للمبلغ، وقالت إن آبل لا يمكنها حماية مظهر آيفون من خلال العلامات التجارية، وبالتالي دفعت سامسونغ لآبل مبلغ 548.2 مليون دولار في 14 ديسمبر/كانون الأول الماضي.

ولا تتوقف المعارك القضائية بين الشركتين العملاقتين عند هذا الحد، حيث تنتظر الشركتين معارك أخرى قادمة، فمن المقرر أن تعقد محاكمة أخرى بشأن الأضرار المتبقية المتعلقة بقرار محكمة الاستئناف وذلك في مارس/آذار المقبل في سان خوسيه بمحكمة اتحادية بكاليفورنيا.

كما أن سامسونغ استأنفت القضية أمام المحكمة العليا الأميركية بدعوى أن آبل نالت من التعويض أكثر بكثير مما تستحق عن براءات الاختراع المتعلقة بتصاميم الواجهة الأمامية لآيفون وإطاره وأيقونات التطبيقات، لكن على المحكمة العليا أن تقرر أولا قبول النظر في القضية من عدمه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة