محامو موسوي يدفعون بفصام موكلهم تفاديا لإعدامه   
الخميس 26/12/1426 هـ - الموافق 26/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 9:13 (مكة المكرمة)، 6:13 (غرينتش)

مدافعو زكريا موسوي يستندون إلى رسائله من أجل الدفع بمرضه نفسيا (الفرنسية-أرشيف)

يتوقع أن يدافع محامو الفرنسي زكريا موسوي المتهم الوحيد لصلته بهجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 في الولايات المتحدة, عن موكلهم بالقول إنه مصاب بمرض عقلي هو "الفصام على الأرجح" لإنقاذه من عقوبة الإعدام.

وقد رفع المحامون الثلاثاء الماضي إلى محكمة الإسكندرية بولاية فيرجينيا القريبة من واشنطن, عددا من لوائح الشهود تمهيدا لاستدعائهم حتى يدلوا بشهاداتهم في المحاكمة.

وتفيد هذه اللائحة أن "تاريخ مرضه العقلي" سيناقش، لذلك يأمل الدفاع عن موسوي استجواب الطبيبة النفسانية المعروفة نانسي أندريسن التي ستدلي بشهادة تقول فيها إن موسوي -المغربي الأصل- يعاني من مرض عقلي مهم والأرجح أنه الفصام.

وستستخدم تحليلات لكتابات وضعها موسوي الذي أرسل عندما كان يدافع عن نفسه كثيرا من الرسائل إلى المحكمة وتضمنت شتائم في بعض الأحيان والتي غالبا ما كان يوقعها بأحرف كبيرة بعبارة "قرصان الجو العشرون".

وستستأنف محاكمة موسوي (37 عاما) يوم 6 فبراير/شباط الحالي بعد اختيار هيئة المحلفين. وهذه الهيئة لا تبدي رأيا إلا في العقوبة التي ستنزل به وليس في التهمة.

لذلك سيقرر المحلفون الـ12 ما إذا كان سيحكم عليه بالسجن مدى الحياة أو بالإعدام. وتقول المحكمة إن المناقشات التي ستبدأ يوم 6 مارس/آذار القادم، يمكن أن تستمر بضعة أسابيع أو شهور.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة