تعيين مدير جديد للاستخبارات البريطانية   
الخميس 18/2/1428 هـ - الموافق 8/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:55 (مكة المكرمة)، 21:55 (غرينتش)

وافق رئيس الوزراء البريطاني توني بلير على تعيين جوناثان إيفانز مديرا للاستخبارات البريطانية (إم أي 5) خلف لإيليزا مانينغهام بولر التي استقالت في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وسيتولى إيفانز (49 عاما) مهامه رسميا في الثامن من أبريل/ نيسان المقبل وكان وزير الداخلية جون ريد قد رشحه لهذا المنصب.

وعمل إيفانز منذ العام 2005 نائبا لبولر التي شغلت المنصب منذ أكتوبر/ تشرين الأول 2002، وشهدت لندن أثناء رئاستها للاستخبارات هجمات السابع من يوليو/ تموز 2005 التي استهدفت قطارات الأنفاق وحافلة ما أسفر عن مقتل 56 وجرح المئات.

والتحق إيفانز بـ(إم أي 5) عام 1980 حيث عمل في البداية بوحدة مكافحة التجسس، ثم انتقل للعمل في مجال مكافحة الجيش الجمهوري الإيرلندي منذ أواخر الثمانينيات من القرن الماضي.

وفي العام 1999 بدأ إيفانز العمل بمجال مكافحة ما يسمى بالإرهاب الدولي ومواجهة ما يعتبر تهديدا من "التطرف الإسلامي". وقبل 10 أيام فقط من هجمات سبتمبر/ أيلول 2001 ضد الولايات المتحدة عين مديرا لمكافحة الإرهاب الدولي بمجلس إدارة أجهزة الأمن.

أما مانينغهام بولر فركزت على أنشطة مكافحة ما يسمى الإرهاب وعملت لفترة أيضا في التحقيقات الخاصة بقضية لوكيربي. وكانت قد صرحت عقب هجمات لندن بأنها صدمت لكن لم تفاجأ بالتفجيرات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة