صحيفة أميركية: حماس تخرج ظافرة من أزمة الحدود   
الاثنين 1429/1/21 هـ - الموافق 28/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:09 (مكة المكرمة)، 12:09 (غرينتش)

أزمة الحدود تخرج حماس من أزمتها (رويترز-أرشيف)

قالت صحيفة ذي كريستيا ساينس مونيتور الأميركية إن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) خرجت من أزمة الحدود بين قطاع غزة ومدينة رفح المصرية وهي أكثر نفوذا.

ونسبت الصحيفة، في تقرير نشرته اليوم، إلى محللين سياسيين اعتقادهم أن حماس تمكنت ليس من كسر عزلتها الطبيعية فحسب بل والخروج من الأزمة وهي في وضع تفاوضي أقوى على جبهات عدة.

وأشارت الصحيفة إلى أن ثمة بوادر لانفراج أزمة حدود غزة بدأت تلوح يوم الأحد، مضيفة أن حركة حماس حثت مئات الألوف من أهالي غزة للعودة إلى ديارهم بعد عبورهم الحدود إلى مصر طوال الأيام الخمسة الماضية.

ونقلت عن يارون إرزاحي، أستاذ العلوم السياسية في الجامعة العبرية، قوله إن حماس باتت الآن هي العنوان الوحيد للتفاوض بشأن إدارة الحدود بين مصر وقطاع غزة.

وتابع إرزاحي قائلا "إن حماس أضحت أيضا العنوان الوحيد في الوقت الراهن بالنسبة لإسرائيل من أجل حل المشكلات العملية المتعلقة بالحدود المفتوحة، فإن لم يكن هذا انتصارا فلست أدري ماذا يكون".

وكان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس التقى أمس لأكثر من ساعتين رئيس الوزراء الإسرائيلي إيهود أولمرت.

وقال ديفد بيكر، المتحدث باسم أولمرت، إن أحداث قطاع غزة احتلت حيزا بارزا في المحادثات التي جرت بين الرجلين في جو اتسم بروح التعاون المشترك على حد وصفه.

وأضاف أن الاجتماع لم يبحث في الحل الحاسم لكيفية إغلاق الفتحات المتبقية في حائط رفح، مستدركا أن ذلك سيكون مثار اهتمام الاجتماع المزمع عقده الأربعاء القادم بين عباس والرئيس المصري حسني مبارك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة