إجلاء الأجانب وتعرض نساء بيض للاغتصاب بساحل العاج   
الأربعاء 1425/10/4 هـ - الموافق 17/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 14:06 (مكة المكرمة)، 11:06 (غرينتش)
جانب من عمليات الفوضى والنهب التي طالت بعض المباني في ساحل العاج (الفرنسية)
كشفت مصادرعسكرية فرنسية اليوم تعرض عشرات من  النساء الأجنبيات البيض لعمليات اغتصاب في ساحل العاج أثناء عمليات العنف والنهب التي تعرضت لها البلاد يوم السبت الماضي.
 
ولم يحدد المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه أعداد النساء اللاتي اغتصبن ,ونفى حدوث عمليات قتل طالت الأجانب مشيرا إلى أن هذه "الاعتداءات الجسدية" هي الوحيدة التي ارتكبت في حقهم.
 
وفي سياق منفصل بدأت عمليات إجلاء الأجانب من البلاد حيث أجلت القوات البريطانية رعاياها المقيمين في ساحل العاج منذ صباح اليوم.
 
كما أفادت مصادر صحفية وصول حوالي ثلاثين إسبانيا وتسعين أميركيا يوم أمس إلى مدريد على متن إحدى الطائرات العسكرية الإسبانية.
من ناحيتها طالبت الحكومة الفلبينية فرنسا مساعدتها في إجلاء حوالي103 شخصا من مواطنيها ممن  يعملون مع الأمم المتحدة أو من المقيمين في البلاد.
 
يذكر أن الهدوء بدأ يسري على العاصمة العاجية أبيدجان منذ صباح اليوم بعد المواجهات العنيفة التي شهدتها البلاد بين القوات الفرنسية والقوات الحكومية خلال الأيام الماضية.
 
ويشار أيضا أن مجلس الأمن أرجأ التصويت على مشروع قرار فرنسي ينص على فرض عقوبات على ساحل العاج بناء على طلب المجموعة الأفريقية في الأمم المتحدة حتى يوم الاثنين القادم.


 
 
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة