إنشاء صندوق إيراني للحب   
الخميس 1426/7/28 هـ - الموافق 1/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 12:28 (مكة المكرمة)، 9:28 (غرينتش)
 
أوردت صحيفة البيان الإماراتية عن فرهاد رهبر نائب الرئيس الإيراني قوله إنه سيتم إنشاء "صندوق تمويل الحب" برأس مال 3.1 مليارات دولار لتشجيع الشباب الفقير على الزواج.
 
حيث يشكو الشباب الإيراني عموماً من أنهم لا يستطيعون الزواج بسبب المشكلات الاقتصادية، ومن بقائهم في بيوت آبائهم أطول من السابق.
 
وأوردت الصحيفة أن رهبر ذكر أن صندوق تمويل الحب هو تحقيق لشعار الحكومة الجديدة، وهو تقديم أموال البترول للشعب، حيث كان الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد قد حقق فوزا كاسحا في انتخابات الرئاسة الإيرانية في يونيو/حزيران الماضي بعد وعد بتوزيع عادل لعائدات البترول.
 
وقال نائب الرئيس وهو يشرح أسلوب استخدام الأموال لمساعدة الشباب المقبل على الزواج "ستستقطع مساهمة الدولة في صندوق تمويل الحب من عائدات البترول لشركة البترول الوطنية الإيرانية، وسيعين في كل إقليم مجلس أمناء لتقرير حجم الأموال التي يحتاج إليها الشباب الفقير لإتمام زواجه".
 
وذكرت البيان أن عائدات البترول الزائدة عن الميزانية الإيرانية تحول عادة إلى «صندوق تمويل الاستقرار البترولي» بهدف استخدامها في الطوارئ إذا تدهورت أسعار البترول، مضيفة أن البنك المركزي الإيراني وصندوق النقد الدولي ومنظمات تصنيف ائتمانية حذروا من استخدام تلك الأموال في مشروعات أخرى.
 
وقالوا إن هذا من شأنه أن يرفع التضخم الذي تراوح نسبته حول 15% وأنه مشروع قانون "صندوق تمويل الحب" سيكون هو أول تشريع تقدمه حكومة أحمدي نجاد للبرلمان الذي يسيطر عليه محافظون طالبوا دائما بإنفاق أموال النفط في القضايا الاجتماعية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة