الخمر المغشوش يقتل 19 تركيا   
الاثنين 1426/1/26 هـ - الموافق 7/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 20:33 (مكة المكرمة)، 17:33 (غرينتش)

ارتفعت حصيلة ضحايا الخمر المغشوش (العرق) في تركيا إلى 19 قتيلا بعد وفاة ثلاثة أشخاص في المستشفى اليوم.

وأعلن ناطق باسم الإدارة الصحية في إسطنبول أن 18 شخصا توفوا في هذه المدينة وأن شخصا آخر توفي في محافظة بورصه شمال غرب تركيا.

وتحقق الشرطة في وفاة شخصين يرجح أن سببها تناول الخمر المغشوش، في حين ما زال 19 آخرون يتلقون العلاج في المستشفى بعد تناولهم هذا الخمر الذي يمكن أن يحدث تسمما مميتا.

وتشتبه الشرطة في أن مصدر الخمر القاتل هو مصنع تقطير غير مرخص في إسطنبول لقي صاحبه أيضا حتفه.

كما داهمت الشرطة أربعة مصانع أخرى للخمور المغشوشة في إسطنبول وألقت القبض على 12 شخصا أمس، كما صادرت في الآونة الأخيرة أكثر من 7600 زجاجة من هذا الخمر في مختلف أنحاء البلاد.

وبدأت حالات التسمم يوم 28 فبراير/شباط الماضي إثر تناول أشخاص الخمر في مطعم بإسطنبول حيث فقدوا الوعي أو تعرضوا لعمى مؤقت، بينما أصيب آخرون بالتسمم بعد الشرب.

وأثارت هذه الوفيات الذعر في المقاهي التركية فيما حمل العديد من العاملين في هذا القطاع السلطة مسؤولية انتشار الغش بسبب الزيادة في الرسوم المفروضة على المشروبات الكحولية.

غير أن رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان رفض الانتقادات القائلة بأن الضرائب الباهظة التي فرضتها حكومته ذات التوجه الإسلامي على المشروبات الكحولية شجعت على انتشار مصانع غش هذه المشروبات.

يذكر أن العرق مشروب روحي يدخل في صنعه اليانسون ويعتبر في تركيا مشروبا وطنيا. ويحتوي المشروب الأصلي على 0.15% من كحول الميثيل، في حين احتوى النوع المغشوش على 57-97% منه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة