الأردن يلغي استثناءات جرائم الشرف   
السبت 19/7/1430 هـ - الموافق 11/7/2009 م (آخر تحديث) الساعة 22:55 (مكة المكرمة)، 19:55 (غرينتش)

نبيل الشريف اعتبر أن العنف الموجه ضد المرأة في المنطقة العربية غير مبرر
(الجزيرة-أرشيف)
ألغت الحكومة الأردنية الاستثناءات القانونية الخاصة بجرائم الشرف، واتخذت إجراءات وقائية للتقليل من عدد هذه الجرائم شملت حملات توعية بخطورة القضية وتأثيراتها السلبية على المجتمع.

وقال وزير الدولة الأردني لشؤون الإعلام والاتصال نبيل الشريف إن الجريمة هي جريمة بغض النظر عن الشخص الذي ارتكبها أو الدافع من ورائها وليس هناك ما يسمى "جرائم الشرف" أو استثناء لمن يتذرعون بدواعي الشرف لارتكابها، مضيفا أن المحاكم الأردنية لم تعد تقبل مزاعم الادعاء بجريمة شرف كمبرر لتخفيف العقوبة.

وأكد أن الوزارات والمؤسسات الأردنية تنسق جهودها للتعامل مع حالات تغيب الفتيات عن منازلهن، مبينا أنه ومنذ منتصف عام 2008 تم اتخاذ إجراءات حماية لتلك الحالات وعدم تحويلها إلى مراكز الإصلاح والتأهيل والتعامل مع الحالة ومع الأسرة نفسيا واجتماعيا ومعالجة الأسباب التي تدعو إلى التغيب والتي عادة ما تشكل ضغوطا نفسية واجتماعية.

ودعا الشريف إلى إنشاء مركز الخدمات المتكاملة "العدل الأسري" والذي يعمل على تقديم يد العون لضحايا العنف الأسري وتوفير جميع الخدمات اللازمة لحماية ورعاية ضحايا العنف ومنها الخدمات الطبية والأمنية والقضائية والنفسية والاجتماعية.

وشدد على أن "العنف الموجه ضد المرأة في المنطقة العربية غير مبرر ولا يستند إلى أساس من قيمنا ولا علاقة له بالإسلام الذي أعلى من مكانة المرأة، ودعا إلى احترام حقوقها".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة