قرنق ينجو من انفجار لغم بجنوب السودان   
الاثنين 1425/10/16 هـ - الموافق 29/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 18:28 (مكة المكرمة)، 15:28 (غرينتش)

ذكرت صحيفة أخبار اليوم السودانية أن جون قرنق رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان نجا من حادثة انفجار لغم أرضى منذ نحو أربعة أسابيع عندما كان متوجها من مدينة رومبيك إلى مدينة ياى بجنوب السودان.

"
اتهم قرنق نائبه  بتدبير زرع لغم في محاولة لاغتياله, لكن سلفاكير نفى ذلك
"

وأضافت أن المعلومات التي حصلت عليها تشير إلى أن اللغم أدى إلى تفجير إحدى السيارات المرافقة له تفجيرا لكن الحراس الذين كانوا يستقلونها نجوا من الحادث.

وأشارت المصادر إلى أن تكتما شديدا رافق الحادث إلا أن قرنق اتهم نائبه سلفاكير والذي توترت علاقته به مؤخرا بتدبير زرع اللغم, وقد رد سلفاكير بعنف قائلا ما ذكره قرنق لا أساس له من الصحة ويجب عليه التأكد من أن اللغم قد تمت زراعته حديثا أم قديما من قبل قوات الحركة لمنع تقدم القوات الحكومية نحو تلك المناطق.

وفى السياق نفسه تقول الصحيفة إن المصادر الخاصة كشفت أن منظمة مكافحة الألغام شرعت في إزالة الألغام بالمنطقة الواقعة بين مطار أكوت وشوبيب حتى التونج التابعة للحركة الشعبية. وأضافت المعلومات أن عمليات الإزالة تمت بمساعدة مهندسين واستخدمت المنظمة فى عمليات الإزالة ثلاث عربات حديثه تابعه لمكتبها بمدينة رومبيك.


 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة