مجلس الإعلام الفرنسي ينذر بوقف المنار على يوتلسات   
السبت 1425/10/21 هـ - الموافق 4/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 21:16 (مكة المكرمة)، 18:16 (غرينتش)
في إطار الضغوط الفرنسية المتزايدة على قناة المنار الفضائية اللبنانية  طلب المجلس الأعلى للإعلام المرئي والمسموع في باريس مجددا اليوم من مجلس الدولة وهو أعلى محكمة إدارية في فرنسا إصدار أمر إلى إدارة قمر يوتلسات الصناعي الأوروبي بوقف بث التلفزيون التابع لحزب الله.
 
وقال المجلس إنه قرر أيضا توجيه إنذار إلى تلفزيون المنار "لاحترام التزاماته القانونية والتعاقدية" مبررا ذلك ببث التلفزيون اللبناني أخيرا تصريحات قال إن "من شأنها إثارة اضطرابات في النظام العام والمس بالمبادئ الأساسية لقانون المرئي والمسموع الذي يمنع أي تحريض على الحقد أو العنف".

وأوضح المجلس أن التصريحات المشار إليها وردت خلال مداخلة تمت خلال عرض أقوال الصحف بثها المنار في 23 نوفمبر/ تشرين الثاني 2004 معتبرا أن هذه التصريحات تشكل انتهاكا لعدة بنود نص عليها العقد الذي أبرمه التلفزيون في 19 نوفمبر/ تشرين الثاني.
 
ولم يوضح المجلس ماهية هذه التصريحات والجهة التي تمس بها، ولكن على الأرجح أن المقصود تصريحات تتعلق بإسرائيل وما يسمى بمعاداة السامية، حيث إن القضية السابقة التي أثيرت ضد القناة تعلقت ببث مسلسل "الشتات" الفلسطيني الذي يعرض تاريخ الحركة الصهيونية وأحداثه المستوحاة من كتاب "برتوكولات حكماء صهيون".
 
من جانبه أكد مدير عام قناة تلفزيون المنار محمد حيدر للجزيرة نت أن القناة لم تبلغ حتى الآن بالقرار من المجلس.
 
وأوضح حيدر في اتصال هاتفي أن البرنامج المعني هو برنامج "اليومية" الذي يتابع أقوال الصحف العبرية دون أن تكون لديه فكرة عن انتهاك هذا البرنامج لالتزامات المنار مع المجلس الفرنسي الأعلى للإعلام المرئي والمسموع.
 
ورجح حيدر أن يكون القرار الجديد ناتجا عن حملة الضغوط التي يمارسها اللوبي اليهودي في فرنسا باتجاه منع بث القناة في أوروبا.
 
وكان المجلس الأعلى الفرنسي للإعلام المرئي والمسموع سمح في 19 نوفمبر/ تشرين الثاني ببث تلفزيون المنار مرفقا قراره الصالح في كل دول الاتحاد الأوروبي, "بشروط صارمة جدا". وكان الإذن صالحا لسنة واحدة فقط بدلا من خمس سنوات عادة.
 
ووفقا للاتفاق الذي وقعته المنار مع المجلس الفرنسي فإن القناة تتعهد على وجه الخصوص بـ"عدم التحريض على الحقد والعنف أو التفرقة على أساس الجنس أو الدين أو الجنسية".
 
وتم إنشاء قناة المنار سنة 1991 ويوجد


مقرها في بيروت وهي تبث فضائيا منذ عام 2000.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة