فوز واحد يؤهل ليكرز للاحتفاظ بلقبه   
الخميس 22/3/1422 هـ - الموافق 14/6/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
حافظ شاكيل على معدله التسجيلي

بات لوس أنجلوس ليكرز بحاجة إلى فوز واحد للاحتفاظ بلقبه بطلا للدوري الأميركي في كرة السلة للمحترفين إثر فوزه على فيلادلفيا 100-86 في المباراة الرابعة بينهما التي أقيمت في فيلادلفيا ليتقدم على منافسه فيلادلفيا سفنتي سيكسرز
3-1 ضمن سلسلة المباريات النهائية.

وستقام المباراة الخامسة بين الفريقين غدا الجمعة في فيلادلفيا أيضا.

ولم يسبق في تاريخ الدوري الأميركي أن تقدم فريق 3-1 في النهائي ولم يحصل على اللقب في نهاية المباريات.

وبدا التعب واضحا على لاعبي فيلادلفيا, الذين تأخروا في نهاية الشوط الأول بفارق 14 نقطة تصاعد ليصل إلى 22 نقطة (70-48) قبل أن ينزل إلى سبعة فقط (77-70) حيث سجلوا 11 نقطة متتالية ثم استقر على 14 في نهاية المباراة بعد نجاح لاعبي ليكرز براين شو وتايرون لو وروبرت هوري في الرميات الثلاثية.

كوبي براينت
وكالعادة برز في صفوف ليكرز شاكيل أونيل وسجل 34 نقطة ونجح في القيام 14 متابعة منها 20 نقطة و11 متابعة في الشوط الأول, الذي كان فيه الحسم لليكرز حيث انتهى الربع الأول 22-14 والثاني 29-23, في حين انتهى الشوط الثاني بتعادل الفريقين 49-49 (الربع الثالث 26-22 لليكرز, والأخير 27-23 لفيلادلفيا).

وأضاف كوبي براينت 19 نقطة وقام بعشر متابعات وتسع تمريرات حاسمة لليكرز، في حين سجل ألن إيفرسون نجم فيلادلفيا والدوري 35 نقطة، وأضاف زميله الكونغولي ديكيمبي موتومبو 19 نقطة وقام بتسع متابعات.

قالوا بعد المباراة
اعتبر ألن إيفرسون نجم فيلادلفيا والدوري أن شاكيل أونيل هو مفتاح فوز لوس أنجلوس ليكرز, وقال "يجب علينا احتواء هذا اللاعب, لأن الفريق يبدأ بشاكيل أونيل وينتهي بشاكيل أونيل أيضا".

من جانبه قال أونيل "قلت لكم إنني سأعود لأثأر", إشارة إلى خروجه بالأخطاء الشخصية الستة قبل ثلاث دقائق من نهاية مباراة الاحد الماضي التي انتهت بفوز فريقه 96-91.

وأضاف أونيل -الذي لم يكن راضيا بدوره عن النتيجة رغم فوز فريقه- "لم ننجح في خوض مباراة كبيرة كما في الأدوار السابقة, لكننا نبذل جهدنا من أجل تحقيق الانتصارات, وهو المهم, ولو لم نخسر المباراة الأولى لكنا قد حسمنا اللقب لصالحنا".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة