قوة عربية محدودة تشتبك مع الحوثيين قرب مطار عدن   
الأحد 1436/7/15 هـ - الموافق 3/5/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:33 (مكة المكرمة)، 11:33 (غرينتش)

أفاد مراسل الجزيرة في عدن بإنزال قوة عربية محدودة قرب مطار عدن جنوبي اليمن لأول مرة، وأضاف أن القوة تشتبك حاليا مع قوات الحوثيين وحلفائهم من قوات الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح قرب المطار.

وذكر المراسل حمدي البكاري أن القوة محدودة وتعد بالعشرات، وأنها قدمت من دولة جيبوتي، ولكن لا يُعلَم إن قدمت عبر البحر بزوارق وسفن خاصة أم تم إنزالها من الجو بطائرات ومروحيات.

وأضاف أن تشكيل وتعداد تلك القوة ليس معروفا بعد، مشيرا إلى أن شهود عيان ذكروا له أنها تتضمن عددا من الجنسيات العربية.

ونقلت وكالة الأناضول عن سكان محليين في عدن أن القوة العربية التي تم إنزالها تقدر بنحو ثلاثين جنديا.

وأشارت نقلا عن السكان أن الجنود نزلوا على ساحل منطقة الخيسة التابعة لمديرية البريقة بالمحافظة عبر قوارب مطاطية، ثم اتجهوا إلى مركز المدينة، دون مزيد من التفاصيل.

من جهتها، نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول يمني محلي -دون تحديده- أن عددا محدودا من جنود التحالف العربي انتشروا اليوم على الأرض في عدن، مضيفا أن هناك قوة أخرى قادمة.

وفي وقت سابق ذكر مراسل الجزيرة أن طائرات التحالف الذي تقوده السعودية أغارت اليوم بشكل كثيف على مواقع للحوثيين في ميناء عدن، ومصنع الغلال بالمعلا في محافظة عدن.

في هذه الأثناء، تواصل المقاومة الشعبية في عدن محاصرة مليشيا الحوثي والقوات الموالية لصالح داخل أبنية في مطار المدينة.

ويشهد محيط المطار اشتباكات عنيفة بين الجانبين، في وقت أعلنت فيه المقاومة سيطرتها بشكل شبه كامل على المطار. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة