الأمم المتحدة تنقل لاجئين سودانيين إلى تشاد   
الجمعة 15/12/1424 هـ - الموافق 6/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

لاجئون سودانيون في تينة (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة اليوم الجمعة أنها ستبدأ في نقل آلاف اللاجئين السودانيين من مدينة الطينة الحدودية التشادية إلى داخل تشاد.

وقد تعرضت مدينة الطينة الواقعة بين السودان وتشاد الأسبوع الماضي لقصف سلاح الجو السوداني على ما ذكرته مصادر قريبة من المتمردين.

وأوضح الناطق باسم المفوضية رون ريدموند أن اللاجئين سيقيمون في مركز انتقالي جديد في تولوم يبعد 80 كلم عن الحدود.

وأوضح أن مجموعة أولى من 350 لاجئا سينقلون إلى تولوم السبت تليها في الأيام التالية مجموعات أخرى حتى يتم نقل جميع اللاجئين الـ4357 المسجلين في تينة.

كما سيحتضن معسكر تولوم الانتقالي أيضا اعتبارا من الأربعاء لاجئين سودانيين من منطقة أوغونا جنوب الطينة. وأحصت المفوضية العليا للاجئين 5194 شخصا في هذه المنطقة.

وهذه هي العملية الثانية من هذا القبيل التي تنظمها المفوضية العليا للذين فروا من المعارك الدائرة بين القوات الحكومية والمتمردين في منطقة دارفور غرب السودان.

وقد بدأت العملية الأولى لنقل اللاجئين من واندالو في منطقة أدري إلى فرشانا الواقعة في الجنوب في 17 يناير/ كانون الثاني الماضي وما زالت متواصلة اليوم الجمعة كما أوضح ريدموند.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة