غارديان: قانون جديد سيؤدي لعزل المسلمين البريطانيين   
الثلاثاء 1430/2/22 هـ - الموافق 17/2/2009 م (آخر تحديث) الساعة 14:17 (مكة المكرمة)، 11:17 (غرينتش)

مسلمون يصلون أثناء مظاهرة ضد سياسات بريطانيا بالشرق الأوسط (الفرنسية-أرشيف)

تعتزم الحكومة البريطانية سن قوانين جديدة قد تفضي إلى دمغ الآلاف من المسلمين في ذلك البلد الأوروبي بالتطرف.

وذكرت صحيفة ذي غارديان -التي أماطت اللثام عن الخطة الجديدة في عددها اليوم- أن وزراء ومسؤولين في أجهزة الأمن يعكفون حاليا على صياغة مقترحات لتضمينها في إستراتيجية مكافحة الإرهاب التي ينتظر الإعلان عنها الشهر القادم.

وكشفت الصحيفة بعضا من المواد الواردة في مسودة القانون الجديد التي تعتبر الشخص متطرفا إذا كان يعتنق أيا من الأفكار التالية:

* إذا كان يؤيد إقامة دولة الخلافة الإسلامية.

* إذا كان يدعو لتطبيق الشريعة الإسلامية.

* إذا كان يؤمن بوجوب الجهاد والمقاومة المسلحة في أي مكان في العالم, ويشمل ذلك المقاومة الفلسطينية المسلحة ضد الجيش الإسرائيلي.

* إذا كان يجادل بأن الإسلام يحرّم الشذوذ الجنسي باعتباره خطيئة ترتكب في حق الله.

* إذا قصّر عن إدانة قتل الجنود البريطانيين في العراق أو أفغانستان.

وقالت الصحيفة إن مسودة القانون الجديد ستوسع تعريف مصطلح المتطرفين ليشمل أولئك الذين يحملون أفكارا تتعارض مع تعريف الحكومة للقيم البريطانية المشتركة.

فالذين يؤيدون التعريف الأوسع يزعمون أن تفسير الإسلاميين المتشددين للقرآن الكريم يؤدي إلى اعتناق أفكار تعدّ السبب الجوهري في خطر الإرهاب المحدق ببريطانيا.

غير أن المعارضين له يرون أن الإستراتيجية الجديدة ستدمغ الغالبية العظمى من المسلمين البريطانيين بالتطرف مما سيؤدي إلى عزلهم أكثر فأكثر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة