توجيه الاتهام رسميا للشطي بالإعداد لخطف طائرة   
الاثنين 1423/6/25 هـ - الموافق 2/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

كريم الشطي

وجهت السلطات القضائية السويدية رسميا تهمة الإعداد لخطف طائرة إلى السويدي من أصل تونسي كريم الشطي بعد أن ضبط معه مسدس
لدى محاولته الصعود إلى طائرة تابعة لشركة (ريان إير) كانت متجهة الخميس الماضي من مطار مدينة فاستراس السويدية إلى مدينة برمنغهام الإنجليزية وعلى متنها 190 راكبا.

وطلب النائب العام توماس هاغستروم اليوم من المحكمة الابتدائية في فاستراس (120 كلم شمالي غربي ستوكهولم) توقيف الشطي بتهمة "الإعداد لخطف طائرة والعمل على تخريب الحركة الجوية والمطار". كما طالب المدعي العام بسجنه بتهمة "خرق قانون حمل السلاح".

وقد يواجه الشطي (29 عاما) -المعروف لدى أجهزة الشرطة بجرائم سرقة واعتداءات- عقوبة بالسجن تراوح بين أربع سنوات والسجن المؤبد في حال إدانته.

وكان محامي الشطي أعلن أمس أن موكله اعترف بحمل سلاح لكنه نفى محاولة التخطيط لأي هجوم. وقال نيلز أوغلا لمحطة إعلام بريطانية إن موكله ينفي "صلته بأي محاولة للخطف أو الإرهاب" رغم أنه أقر بحمله مسدسا.

كما نفى المحامي تقارير تحدثت عن أن موكله كان ينوي اختطاف الطائرة ليصدم بها سفارة أميركية غير محددة في أوروبا، وقال "لم أسمع شيئا كهذا من الشرطة السويدية أو الادعاء، وأعتقد أنها مجرد تكهنات".

تعاون بريطاني سويدي

الطائرة السويدية التي يعتقد أنها كانت هدفا للاختطاف

وفي إطار متصل أعلنت قوات الأمن البريطانية أنها تتعاون مع الشرطة السويدية المكلفة التحقيق في قضية الشطي.

وقال متحدث باسم سكوتلند يارد إنهم على اتصال بالسلطات السويدية وشرطة إيسيكس وويست ميدلندس وعلى استعداد لتقديم المساعدة التي قد تتضمن إرسال ضباط متخصصين في مكافحة الإرهاب في الوقت المناسب.

يشار إلى أن السلطات الأوروبية تتخذ إجراءات أمنية مشددة في المطارات والأبنية الرسمية والسفارة الأميركية والأماكن المرتبطة بالمصالح الأميركية في جميع أنحاء القارة منذ هجمات 11 سبتمبر/أيلول على نيويورك وواشنطن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة