إيطاليا تحذر من هجمات إرهابية محتملة   
الأربعاء 17/1/1422 هـ - الموافق 11/4/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الشرطة الإيطالية تعاين موقع انفجار أمس في روما
حذر مسؤولون إيطاليون من وقوع المزيد مما وصفوه بالهجمات الإرهابية المحتملة  الشهر المقبل الذي يشهد عقد انتخابات عامة. ويأتي هذا التحذير بعد يوم واحد من تعرض مبنى بالعاصمة روما لهجوم بمتفجرات يدوية الصنع وإبطال الشرطة لمفعول قنبلة بمدينة تورينو.

وأعلن وزير الداخلية الإيطالي إنزو بيانسو أن بلاده تواجه مخاطر إرهابية مثل جميع الدول الغربية. ويرى رئيس البرلمان الإيطالي ليوسيانو فيولانت أن هذه الانفجارات تهدف إلى زعزعة الاستقرار في البلاد والتأثير على الانتخابات التي ستفرز برلمانا جديدا وتعقد في الثالث عشر من الشهر المقبل.

وتحقق الشرطة حاليا في حقيقة إعلان جماعة تطلق على نفسها "نواة المبادرات الثورية" مسؤوليتها عن تفجير مدخل مبنى يضم معهد العلاقات الدولية وجمعية تعنى بالعلاقات الإيطالية الأميركية بمتفجرات يدوية الصنع في روما أمس، مما أسفر عن أضرار مادية. ويعد الانفجار الثالث في إيطاليا منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وأعلنت هذه الجماعة في رسالتين عبر البريد الإلكتروني إلى إحدى الصحف الإيطالية مسؤوليتها أيضا عن زرع قنبلة في مايو/ أيار من العام الماضي بروما إلا أنها لم تنفجر.

ويأتي الانفجار بعد أقل من أسبوع من اعتقال الشرطة الإيطالية لخمسة اتهمتهم بالانتماء لشبكة إرهابية على علاقة بتنظيم القاعدة التابع للمنشق السعودي أسامة بن لادن، واشتبهت بعلاقتهم بمخطط للهجوم على السفارة الأميركية بروما في يناير/كانون الثاني الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة