ليبيا تنفي مقتل هالة المصراتي   
الاثنين 1433/3/27 هـ - الموافق 20/2/2012 م (آخر تحديث) الساعة 6:38 (مكة المكرمة)، 3:38 (غرينتش)
هالة دافعت بشراسة عن نظام القذافي حتى اعتقالها (الجزيرة)
نفى النائب العام الليبي عبد العزيز الحصادي معلومات ترددت بقوة في الساعات الماضية عن مقتل الإعلامية الموالية لنظام العقيد الراحل معمر القذافيهالة المصراتي في سجنها, وأكد أنها مثُلت اليوم الأحد أمام النيابة وستعرض قريبا على التلفزيون.

وقال الحصادي للجزيرة إن الإعلامية, التي دافعت بضراوة عن النظام حتى اعتقالها, عُرضت على وكيل النيابة في إطار التحقيقات معها.

وكانت مصادر أبلغت الجزيرة في وقت سابق بمقتل هالة المصراتي دون أن تحدد ملابسات الحادث. وقبل نفي النائب العام الليبي مقتلها, حاولت الجزيرة الحصول على تصريح رسمي من الحكومة الليبية لكنها لم تتلق ردا.

يشار إلى أن المعلومات التي جرى تداولها عن مقتل هالة المصراتي في سجنها تأتي في ظل تقارير عن تعذيب يتعرض له موالون للقذافي في سجون لا تخضع لإشراف وزارة العدل الليبية.

هالة المصراتي اشتهرت بتصرفات بينها التلويح على الهواء بمسدس, واعتبار تبني مجلس الأمن الدولي قرارا ضد نظام العقيد الراحل معمر القذافي "حراما"

على التلفزيون
وفي التصريحات ذاتها التي أدلى بها للجزيرة, وعد النائب العام الليبي بإظهار هالة المصراتي على التلفزيون خلال يومين على الأكثر لدحض الشائعات عن مقتلها بشكل قاطع.

وقال إنه سيتم استكمال التحقيق معها, مضيفا أن السلطات غير مسؤولة عن المعلومات التي جرى تداولها على شبكة الإنترنت عن حادثة القتل المزعومة.

وكانت هالة المصراتي قد اعتقلت في منتصف أغسطس/آب الماضي بعد دخول الثوار إلى العاصمة طرابلس. واشتهرت هالة حين لوحت بمسدس خلال برنامج تلفزيوني في سياق الحث على قتال الثوار.

كما اشتهرت بتعليقات من بينها قولها بعيد تبني مجلس الأمن الدولي القرار 1973 الذي مهد لتدخل دولي في ليبيا في ربيع العام الماضي, إن التبني حرام في الإسلام.

وفي ما يتعلق بسيف الإسلام القذافي المعتقل في الزنتان جنوب غرب طرابلس, قال النائب العام الليبي إنه سيقدم إلى التحقيق دون أن يحدد موعدا لذلك.

ورجح رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي مصطفى عبد الجليل ومسؤولون آخرون قبل أيام أن تبدأ محاكمة سيف الإسلام خلال أسابيع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة