مظاهرات باليابان ضد رئيس نادي فالنسيا الإسباني   
الأربعاء 1429/1/9 هـ - الموافق 16/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 1:12 (مكة المكرمة)، 22:12 (غرينتش)
 الهولندي رونالد كومان أثار جدلا كبيرا منذ قدومه لتدريب فالنسيا (الفرنسية)

وجدت الأزمة التي يمر بها حاليا نادي فالنسيا الإسباني صدى لها على بعد آلاف الأميال، حيث شهدت اليابان مظاهرات نظمها العشرات من مشجعي النادي الإسباني مطالبين باستقالة رئيسه خوان سولير.
 
وقالت صحيفة "آس" الإسبانية في عددها الصادر الثلاثاء إن المتظاهرين اعترضوا على قرار النادي باستبعاد ثلاثة من أبرز نجومه، هم القائد ديفد ألبيلدا والمهاجم ميغيل أنغولو إضافة إلى الحارس المخضرم سانتياغو كانيزاريس.
 
وأبدى مشجعو فالنسيا في اليابان استياءهم من السياسة التي يتبعها المدير الفني الهولندي رونالد كومان مع الفريق التي لم تجلب إلا نتائج سلبية حتى الآن، حيث ابتعد الفريق عن المنافسة على لقب الدوري وودع دوري أبطال أوروبا.
 
وأصر كومان على استبعاد اللاعبين الكبار دون سبب واضح واستجابت له إدارة النادي، لكن ذلك لم يؤد إلا إلى استمرار تدهور نتائج الفريق.
 
وتعود شعبية فالنسيا بين اليابانيين إلى جولة صيفية قام بها الفريق في السابق، بجانب اشتهاره بوضع إعلان شركة السيارات اليابانية "تويوتا" على قمصان لاعبيه.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة