مجلس الكنائس المسكوني يشجب الغطرسة الأميركية   
الثلاثاء 6/7/1424 هـ - الموافق 2/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جورج بوش
شجب مجلس الكنائس المسكوني الذي يضم أكثر من ثلاثمائة طائفة مسيحية باستثناء الكنيسة الكاثوليكية بالسياسة الممعنة في الغطرسة التي تنتهجها الولايات المتحدة على الساحة الدولية.

وأكد بيان أصدرته اللجنة المركزية في المجلس في ختام دورتها السنوية أن صورة الولايات المتحدة "تدهورت إلى حد كبير بسبب العولمة والحرب، واعتبر المجلس أن الديمقراطية والحرية والنجاح الاقتصادي تضررت بسبب المظالم وبسبب نهج ممعن في الغطرسة ومنفرد في التعاطي مع المسائل الدولية الهامة".

وجاء في البيان أن "الأمر يتمثل إذا بالنسبة للحركة المسكونية بتشجيع ودعم جهود كنائس الولايات المتحدة التي تتخذ موقفا وتتحرك من أجل السلام حتى في داخل أكبر قوة عظمى في العالم".

وفيما يتعلق بالعراق أكد المجلس مجددا أنه "يعود للشعب العراقي أن يقرر مصيره السياسي بكل حرية كما ينبغي أن تتمكن الأمم المتحدة من لعب دور أساسي بالنسبة للإعانات الإنسانية وإعادة أعمار البلاد ونزع الأسلحة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة