استطلاع: براون أقل قائد غربي شعبية   
الاثنين 1429/4/9 هـ - الموافق 14/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 17:19 (مكة المكرمة)، 14:19 (غرينتش)

رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون (الفرنسية-أرشيف)

أظهر استطلاع للرأي أجرته صحيفة فايننشال تايمز البريطانية ونشرت نتائجه اليوم الاثنين، أن رئيس الحكومة البريطانية غوردن براون كان أقل القادة الغربيين حظوة بثقة شعبه في حل الأزمات الاقتصادية التي يشهدها العالم في هذه الأيام.

وقالت الصحيفة إن هذه النتائج تشكل صفعة كبيرة لما هو معروف عنه من كفاءة اقتصادية، لا سيما أنه علق آماله السياسية على إقناع البريطانيين بأنه قادر على قيادة البلاد خلال فترة الاضطراب ليرسو بها على شاطئ الأمان قبل الانتخابات المقبلة المزمع عقدها في 2010.

وبالأرقام فإن نتائج الاستطلاع تشير إلى أن 68% من البريطانيين المشاركين فيه قالوا إنهم لم يثقوا أبدا في قدرة حكومة براون على التعاطي مع الأزمة الاقتصادية.

أما في باقي الدول الغربية فوصلت أرقام من لا يثقون في قدرة حكوماتهم على التعاطي مع الأزمة الاقتصادية الدولية إلى 52% في ألمانيا و51% في الولايات المتحدة الأميركية، و50% في فرنسا، و43% في إيطاليا و36% في إسبانيا.

وكان البريطانيون الأكثر تشاؤما حيال مصداقية حكومتهم الاقتصادية، وهم أكثر من اعتبر زيادة الضرائب أكبر مشكلة تواجه الاقتصاد.

وأشارت الصحيفة إلى أن ما توصل إليه هذا الاستطلاع أكد نتائج استطلاعات أخرى قالت إن مكانة براون الاقتصادية الحصينة التي تطورت على مدى عقد من عمله وزيرا للمالية، تدهورت أمام الأزمات الاقتصادية العالمية وسلسلة الهزات الاقتصادية الأخيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة