18 جريحا في انفجار بمركز لتجميع النفط بالكويت   
الجمعة 1422/11/19 هـ - الموافق 1/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

حريق في حقل لنفطي كويتي (أرشيف)
هز انفجار ضخم منشأة نفطية شمالي الكويت الليلة الماضية أدى إلى إصابة ثمانية عشر شخصا وإشعال حريق في المنطقة.

وذكر مراسل الجزيرة في الكويت أن ثلاثة أشخاص لايزالوا في عداد المفقودين والبحث جار عنهم. ولم ترد تقارير عن أي وفيات حتى الآن ولا عن حالة الجرحى.

وقال مسؤول كويتي كبير في ساعة مبكرة من صباح اليوم الجمعة إن خللا فنيا تسبب في الانفجار الذي أعقبه حريق في المركز رقم 15 لتجميع النفط التابع لشركة نفط الكويت.

وأكد مصدر أمني كويتي إن الانفجار نجم عن "تسرب نفطي كبير أدى إلى تأثر محطة تعزيز الغاز رقم 130 وبالتالي انفجار أنبوب الغاز في مركز التجميع.

وقال المسؤول الكويتي إنه يجري حاليا تقويم الخسائر الناتجة عن الحريق وإنه لم يتضح على الفور كيف سيتأثر الإنتاج النفطي.

واستبعد المسؤول الكويتي أن يكون الانفجار قد نجم عن عمل إرهابي أو تخريبي قائلا لا توجد أي علامات يمكن أن تشير إلى ذلك. وقال المسؤول إن فرق الإطفاء مازالت تكافح الحريق الضخم الذي اندلع عقب الانفجار الذي وقع في ساعة متأخرة من مساء أمس.

وقال شاهد في المنطقة "أستطيع أن أرى ألسنة النيران وهى ترتفع من حقل الروضتين النفطي ". ويقع حقل الروضتين في المناطق المنتجة للنفط شمالي الكويت على مقربة من الحدود مع العراق. ويبلغ إجمالي إنتاج المنطقة التي يوجد فيها الحقل حوالي 450 ألف برميل يوميا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة