السلطات الباكستانية ترفض ترشيح شقيق نواز شريف   
الجمعة 1423/7/6 هـ - الموافق 13/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

نواز شريف بجانب بينظير بوتو
أعلنت السلطات الانتخابية الباكستانية يوم أمس الخميس رفضها ترشيح شهباز شقيق رئيس الوزراء السابق نواز شريف إلى الانتخابات النيابية المقرر إجراؤها في العاشر من أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

وقد رفضت محكمة انتخابية ترشيح شقيق شريف الذي يرأس واحدا من أبرز أحزاب المعارضة -الرابطة الإسلامية- بحجة أنه لم يسدد قرضا مصرفيا, لذلك لا يمكن انتخابه.

ورفضت السلطات حتى الآن ترشيح رئيسة الوزراء سابقا بينظير بوتو زعيمة حزب الشعب الباكستاني التي تعيش في المنفى. وكان نواز شريف منافس بوتو السابق المنفي في السعودية عبر عن تضامنه معها وذلك بإعلانه سحب ترشيحه للانتخابات. وتأكد هذا القرار يوم أمس أمام المحكمة الانتخابية في لاهور شرقي باكستان.

وسيشارك في الانتخابات النيابية في العاشر من أكتوبر/تشرين الأول المقبل ثلاثة تحالفات كبيرة، يدعم الأول الرئيس الباكستاني الجنرال برويز مشرف, والثاني وهو التحالف من أجل إحلال الديمقراطية الذي يضم 15 حزبا معارضا منها حزب بوتو, وأخيرا التحالف المؤلف من ستة أحزاب إسلامية.

ويقول معارضو الجنرال مشرف والمدافعون عن حقوق الإنسان إن القيود التي يفرضها الرئيس على الأنشطة السياسية والحريات تحمل على التشكيك في نزاهة الانتخابات المقبلة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة