قتلى ومفقودون بانهيارات بأوغندا   
الأربعاء 1431/3/17 هـ - الموافق 3/3/2010 م (آخر تحديث) الساعة 5:13 (مكة المكرمة)، 2:13 (غرينتش)
جنود في الجيش وقريون في منطقة الانهيار الأرضي (الفرنسية)

لقي ثمانون شخصا على الأقل مصرعهم واعتبر نحو ثلاثمائة في عداد المفقودين بسبب انهيار أرضي في شرق أوغندا.
 
وذكرت وسائل إعلام أوغندية أن الانهيار الأرضي ابتلع قرية في إقليم بودودا الشرقي على سفوح جبل مساء الاثنين بعد هطول للأمطار على مدى سبع ساعات متصلة.
 
وقال وزير إدارة الكوارث في أوغندا تارسيس كابوغيري إن أحدث التقارير تشير إلي انتشال ثمانين جثة وإن 307 أشخاص ما زالوا مفقودين، بينما ذكرت مصادر بالصليب الأحمر أن هناك 350 شخصا في عداد المفقودين.
 
وأوضح الوزير أن 31 شخصا فقط نجوا من ثلاث قرى. ويحفر سكان القرى المنكوبة بأيديهم وأدوات بسيطة على أمل العثور على ناجين.
 
وأضاف أن فريق إغاثة حكوميا وصل للمكان يحمل أغذية، إضافة إلى قيام الصليب الأحمر بإرسال أطباء في حين تقدم الشرطة ومتطوعون أيضا المساعدة في أعمال الإنقاذ.
 
وكان الوزير قال في وقت سابق إنه يخشى أن يكون حوالي ثلاثمائة شخص دفنوا في الانهيار الأرضي، وأضاف أنه من المتوقع أن تستمر الانهيارات الأرضية مع تزايد الأمطار في المنطقة.
 
وشهدت أجزاء من أوغندا وكينيا المجاورة أمطارا مستمرة معظم الشهرين الماضيين وهي في العادة فترة جفاف بين المواسم المطيرة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة