الغارديان: تنظيم الدولة يدمر مروحيات بقاعدة روسية بسوريا   
الأربعاء 1437/8/18 هـ - الموافق 25/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 15:27 (مكة المكرمة)، 12:27 (غرينتش)

نشرت الغارديان أن وحدة كاملة من المروحيات الروسية المتمركزة في قاعدة جوية بسوريا قد دُمّرت بهجوم لتنظيم الدولة الإسلامية، كما يبدو من صور الأقمار الصناعية التي حصلت عليها الصحيفة.

وأشارت الصحيفة إلى أن الهجوم الذي وقع في 14 مايو/أيار استهدف قاعدة جوية مهمة إستراتيجيا في وسط سوريا تستخدمها القوات الروسية، ويوحي أيضا بأن مقاتلي التنظيم يحاولون العمل خارج الأراضي التي تحت سيطرتهم لتقويض نظام بشار الأسد.

وذكرت الصحيفة أن صور الأقمار الصناعية التي نشرت مؤخرا تشير إلى تدمير أربع مروحيات وعشرين شاحنة في سلسلة من الحرائق داخل القاعدة "تي4"، والمعروفة أيضا باسم تياس في مدينة حمص الشرقية.

وألمحت الصحيفة إلى نفي الجيش الروسي فقدانه مروحيات في القاعدة المذكورة نتيجة هجوم للتنظيم، لكن التنظيم أعلن مسؤوليته عن الهجوم ونشر صورة يزعم فيها ظهور أحد مقاتليه وهو يطلق صواريخ غراد عليها.

ومن جانبه، قال محلل عسكري في مركز ستراتفور -أحد أهمّ المؤسسات الأميركية الخاصة المعنية بقطاع الاستخبارات- إن "ما تظهره الصور يخبرنا أن ما حدث ليس انفجارا عرضيا كما يروج البعض، ويبدو من الواضح أن هناك مصادر مختلفة عديدة من الانفجارات في أنحاء القاعدة، وتظهر الصور أن الروس تلقوا ضربة قوية".

وأشارت الصحيفة إلى أن القاعدة "تي4" تعتبر واحدة من أهم القواعد في سوريا، وهي قريبة من مدينة تدمر التاريخية، كما أنها قريبة من تقاطع طرق إستراتيجي يؤدي إلى دير الزور والرقة ودمشق ومدن رئيسية أخرى.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة