عنان يزور بنغلاديش لبحث مشاركتها في حفظ السلام   
الثلاثاء 1421/12/18 هـ - الموافق 13/3/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
عنان لدى وصوله داكا

وصل الأمين العام للأمم المتحدة كوفي عنان إلى داكا اليوم في زيارة إلى بنغلاديش تستغرق ثلاثة أيام يجري خلالها محادثات مع المسؤولين هنالك.

ويقول مراقبون إن موضوع مشاركة بنغلاديش في قوات حفظ السلام سيشكل محور المحادثات.

وأثنى عنان لدى وصوله إلى مطار داكا على دور بنغلاديش الفعال في الأمم المتحدة، وقال إن وجودها في مجلس الأمن يدلل على ذلك. وأشار إلى مشاركتها القوية في قوات حفظ السلام بضباط مدربين ومؤهلين لتلك المهام. 

وهذه ثالث زيارة يقوم بها أمين عام للمنظمة الدولية لبنغلاديش، حيث زارها من قبل كل من كورت فالدهايم وخافير بيريز دي كويار.

وأعلن وزير خارجية بنغلاديش عبد الصمد آزاد في وقت سابق أن عنان سيبحث أثناء الزيارة الدور الذي تقوم به داكا في إطار قوات حفظ السلام الدولية.

وقال الوزير إن بلاده عاقدة العزم على أن تكون من أكبر البلدان من حيث المساهمة في قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة.

وسترسل بنغلاديش -التي تأتي بعد بولندا من حيث المساهمة في قوات حفظ السلام- 2500 جندي إلى سيراليون نهاية هذا الشهر.

ويقول مسؤولون عن الدفاع إن بنغلاديش -وهي عضو غير دائم في مجلس الأمن- قد ساهمت منذ مطلع الثمانينات بخمسين ألف جندي في مهمات خاصة بحفظ السلام تابعة للأمم المتحدة.

وكان عنان قد زار نيبال ضمن جولة يقوم بها في عدد من الدول الآسيوية. وبحث عنان مع مسؤولين نيباليين خطة لإنشاء مركز إقليمي لتدريب قوات متعددة الجنسيات على عمليات حفظ السلام الدولية. 

وأثنى عنان على الخطة وقال إنها ستسهم في تطوير مقدرات القوات المسلحة في عدد من الدول المجاورة لنيبال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة