بلجيكا تتعذب قبل تخطي روسيا وتواجه البرازيل بالدور الثاني   
الجمعة 1423/4/4 هـ - الموافق 14/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
البلجيكي فيلموتس يهنئ المدرب فاسيغه على التأهل

نجح المنتخب البلجيكي في التأهل للدور الثاني من بطولة كأس العالم وإقصاء المنتخب الروسي بتغلبه عليه بنتيجة 3-2 في المباراة التي جرت اليوم في مدينة شيزوكا اليابانية ضمن الجولة الثالثة والحاسمة من مباريات المجموعة الثامنة.

وسجل أهداف المنتخب البلجيكي الثلاثة كل من فاليم وسونك وفيلموتس في الدقائق 7و78 و82 على التوالي, في حين سجل هدفي روسيا كل من بيستشاستنيخ وديمتري سيتشيف في الدقيقتين 52 و 88 على التوالي.

وبهذا الفوز حل المنتخب البلجيكي ثانيا في المجموعة الثامنة برصيد خمس نقاط خلف المنتخب الياباني المتصدر برصيد سبع نقاط, وجاءت روسيا في المركز الثالث برصيد ثلاث نقاط وتونس في المركز الرابع برصيد نقطة واحدة.

وسيواجه المنتخب البلجيكي في الدور الثاني نظيره البرازيلي في مدينة كوبي اليابانية الاثنين أما اليابان فستواجه تركيا في ميياغي الثلاثاء.


صراع على الكرة بين الروسي كوفتني والبلجيكي مبينزا

ورغم أن التعادل كان يكفي المنتخب الروسي لبلوغ الدور الثاني والذي نجح في تحقيقه مع بداية الشوط الثاني بعد أن تأخر صفر-1, لكن المنتخب البلجيكي نجح وسجل هدفين, ولكن الهدف الروسي الثاني في الدقائق الأربع الأخيرة كاد أن ينهي أحلام بلجيكا ولكن النهاية جاءت سعيدة لبلجيكا وحزينة لروسيا.

وقرر مدرب روسيا أوليغ رومانتسيف عدم إشراك لاعب الوسط المهاجم ألكسندر
موستوفوي على الرغم من شفائه من إصابة في ساقه. في المقابل أشرك مدرب بلجيكا روبرت فاسيغه مهاجمه السريع مبو مبينزا على حساب بيتر فان در هيدن.
وتبادل المنتخبان السيطرة على مجريات اللعب, فكان المنتخب البلجيكي الأفضل في الشوط الأول والأكثر استحواذا على الكرة, في حين تفوق المنتخب الروسي في ربع الساعة الأول من الشوط الثاني, ولكن المنتخب البلجيكي استعاد المبادرة وحسم المباراة لمصلحته.

فاليم يفتتح التسجيل لبلجيكا
البلجيكي فاليم يحتفل بالتسجيل في مرمى روسيا
ونجح المنتخب البلجيكي في افتتاح التسجيل في الدقيقة السابعة، حيث احتسب الحكم ركلة حرة لمصلحتهم سددها يوهان فاليم في الزاوية البعيدة للمرمى في غير متناول الحارس الروسي روسلان نيغماتولين.

وبعد الهدف لعب البلجيك بكل هدوء و قاموا بعدة تمريرات متقنة مكنتهم من الوصول إلى المرمى الروسي بكل سهولة بفضل سرعة مبينزا الذي شكل خطرا دائما على المرمى الروسي فسدد مبينزا في الدقيقة 9 كرة قوية من وضعية صعبة التقطها الحارس الروسي على دفعتين, وفي الدقيقة 12 أطلق دي بويك تسديدة رأسية من ركلة ركنية فمرت الكرة فوق العارضة.

وكاد مبينزا يعزز تقدم منتخب بلاده في الدقيقة 25 عندما سدد كرة قوية من داخل المنطقة لكن قائد روسيا المخضرم فيكتور أونوبكو تدخل في اللحظة الأخيرة منقذا مرماه من هدف أكيد.
وحل سيتشيف مكان سميرتين ليزيد فعالية خط الهجوم الروسي خصوصا أن فاليري كاربين لم يكن في مستواه المعهود دون أن تتغير نتيجة الشوط الأول.

عودة الروح للروس
بيستشاستنيخ يحتفل بتسجيل هدفه في مرمى بلجيكا
ودخل المنتخب الروسي الشوط الثاني مصمما على إدراك التعادل فكان له ما أراد,
ففي الدقيقة 52 وبعد أن صد الحارس البلجيكي غيرت دي فليغر كرة قوية سددها فلاديمير بيستشاستنيخ, لم يفلح في إنقاذ مرماه من هدف التعادل الذي سجله بيستشاستنيخ عندما سدد كرة من مسافة قريبة داخل الشباك رغم تدخل دانييل فان بويتن.

واحتفل الروس بالهدف الذي يؤهلهم إلى الدور الثاني كما لو أنهم فازوا بكأس
العالم، أما لاعبو بلجيكا فأحبوا أن يعيدوا سيناريو مونديال المكسيك 86 حين تغلب المنتخب البلجيكي على منتخب الاتحاد السوفياتي القوي ثم أحرز المركز الرابع في البطولة, وسنحت أمام بلجيكا فرصة للتقدم من جديد في الدقيقة 55 عندما راوغ مبينزا أكثر من مدافع ورفع كرة داخل المنطقة أخطأها فيلموتس فتهيأت أمام فاليم الذي سددها من مسافة قريبة في الشباك من الخارج.

دقائق أخيرة مثيرة
المدرب البلجيكي سمع نداء المنطق وأدخل سونغ
وأدخل مدرب بلجيكا أفضل لاعب في بلجيكا الموسم الفائت ويسلي سونغ مكان
مبينزا, فكان التغيير في مكانه لأن سونك سجل هدف التقدم عندما ارتقى برأسه لكرة
وأسكنها الشباك في الدقيقة 78 إثر ركلة ركنية رفعها فاليم, فأعاد الأمل إلى منتخب بلاده. ثم أضاف فيلموتس الهدف الثالث في الدقيقة 82 عندما سيطر على الكرة قبل أن يطلقها من مشارف المنطقة بيسراه عانقت شباك الحارس الروسي .

ولم تستسلم روسيا ونجح سيتشيف في استغلال هفوة دفاعية لينفرد بالحارس ويسجل الهدف الثاني لتقترب بلجيكا من الخروج ولكن صافرة الحكم رسمت النهاية السعيدة للبلجيك والخروج الدرامي للروس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة