الكنيست يوقف راتب بشارة التقاعدي   
الثلاثاء 1432/3/13 هـ - الموافق 15/2/2011 م (آخر تحديث) الساعة 13:55 (مكة المكرمة)، 10:55 (غرينتش)
وصف القانون بأنه انتقامي وغير أخلاقي (الجزيرة-أرشيف)
أقر الكنيست بالقراءتين الأولى والثانية مشروع قانون يقضي بوقف دفع راتب التقاعد للنائب السابق في الكنيست عزمي بشارة, كما ينص على وقف دفع راتب التقاعد لأعضاء كنيست تهربوا من التحقيق أو المحاكمة.
 
وأيد القانون الذي يعرف باسم قانون بشارة, وبادر إليه عضوا الكنيست ياريف ليفين من حزب الليكود ويسرائيل حسون من حزب كاديما، 36 عضو كنيست وعارضه 11 بينهم نواب عرب ونائبان من حزب ميرتس.
 
ووصف عضو الكنيست محمد بركة من الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة, القانون بأنه انتقامي وأنه موجه نحو جسد شخص واحد ورجل واحد وجاء لإرضاء غرائز سياسية لسياسيين صغار حسب تعبيره.
 
واعتبرت عضو الكنيست حنين زعبي من حزب التجمع الوطني الديمقراطي الذي كان يرأسه بشارة, القانون غير أخلاقي, مشيرة إلى توجه اليمين ضد أعضاء كنيست يعملون خلافا للإجماع الإسرائيلي وأن أعضاء كنيست من اليمين يؤدون دور القاضي والجلاد.
 
ويذكر أن بشارة كان قد غادر إسرائيل في شهر مارس/آذار عام 2007, وقدم بعد شهر استقالته من الكنيست إلى السفارة الإسرائيلية في القاهرة ولم يعد إلى البلاد.
 
وسرب جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) والشرطة إلى وسائل إعلام أنه تم التحقيق مرتين مع بشارة قبل خروجه من البلاد بشبهة التخابر مع حزب الله خلال حرب لبنان الثانية في صيف عام 2006.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة