احتجاجات على إعادة اعتقال ناشط بحريني   
الجمعة 18/7/1433 هـ - الموافق 8/6/2012 م (آخر تحديث) الساعة 8:50 (مكة المكرمة)، 5:50 (غرينتش)
 المتظاهرون ألقوا قنابل حارقة على الشرطة (الفرنسية)
شهدت شوارع جزيرة سترة البحرينية مساء أمس الخميس مظاهرات احتجاجا على إعادة اعتقال الناشط الحقوقي نبيل رجب، وردد المتظاهرون شعارات مناهضة للحكومة والنظام في البحرين، وألقوا قنابل مولوتوف على الشرطة التي حاولت تفريقهم بإطلاق قنابل الغازات المسيلة للدموع.
 
يذكر أن السلطات البحرينية أعادت اعتقال نبيل رجب بعد نشره عبارات على صفحته في موقع تويتر طالب فيها رئيس الحكومة خليفة بن سلمان آل خليفة بالتنحي واتهمه بالفساد.
 
وأعلنت النيابة العامة في البحرين توقيف رجب مجددا للتحقيق في تهم بالتطاول على مواطنين من منطقة المحرق السنية، وقال عدنان مطر -وكيل النائب العام- إن النيابة العامة تلقت شكوى عدد من الأشخاص من محافظة المحرق ضد رجب لنشره عبارات في مواقع التواصل الاجتماعي "تناول فيها أهل المحرق بما يشكك في وطنيتهم وينال من اعتبارهم ويحط من قدرهم".

وكانت محكمة بحرينية أفرجت الأسبوع الماضي بكفالة عن رجب الذي يواجه تهما في ثلاث قضايا تتضمن التجمهر غير المشروع والإساءة للسلطات عبر تويتر كما أفاد محاميه.

وكان نبيل رجب -الذي يترأس مركز البحرين لحقوق الإنسان- اعتقل في الخامس من مايو/أيار الماضي. وقال رجب تزامنا مع الإفراج عنه "اعتقلت بسبب نشاطي الحقوقي"، وتعهد "بمواصلة نهج المطالبة بالحقوق وإيصال كلمة الحق والدفاع عن المظلومين".

وتشهد البحرين اضطرابات منذ اندلاع الاحتجاجات المطالبة بإصلاحات ديمقراطية في أوائل عام 2011. وتزايد العنف خلال الأشهر الأخيرة حيث يشتبك المحتجون مع قوات مكافحة الشغب بشكل شبه يومي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة