تسعة قتلى في ليلة عنف أميركية جديدة بنبراسكا   
الخميس 1428/11/27 هـ - الموافق 6/12/2007 م (آخر تحديث) الساعة 6:58 (مكة المكرمة)، 3:58 (غرينتش)
مصدر في الشرطة تحدث عن رسالة انتحار تركها القاتل (رويترز)
 
قتل ثمانية أشخاص وجرح خمسة على الأقل اثنان منهم في حالة حرجة في إطلاق نار بمجمع تجاري في مدينة أوماها بولاية نبراسكا الأميركية.
 
ووقع إطلاق النار في مجمع ويسترودز مول حيث فتح مسلح في الـ19 أو الـ20 نار بندقيته من الطابق الثالث, في وقت كان المركز التجاري مزدحما بمتبضعي أعياد الميلاد.
 
وقالت الشرطة إنها تلقت نداء استغاثة من شخص في المجمع, لكن الدقائق الست التي استغرقها وصولها كانت كافية ليجهز القاتل على ثمانية أشخاص, ثم يطلق الرصاص على نفسه.
 
وقالت الشرطة إنها تعتقد أن الرجل تصرف منفردا, فيما تحدث مصدر أمني عن رسالة انتحار تركها القاتل الذي يسمى روبرت هوكينز.
 
حلقة في سلسلة
وحادث أوماها حلقة في سلسلة طويلة من حوادث إطلاق النار في الولايات المتحدة, وهو بلد سجل العام الماضي 17 ألف جريمة قتل بين قتل ومحاولة قتل واغتصاب وسطو, و بلغ فيه إجمالي من تعرضوا لحوادث الجريمة نحو 1.4 مليون أي أكثر بقليل من عدد سكان إستونيا, ليصبح حمل السلاح أحد أهم المواضيع السياسية خاصة مع الخلاف في تفسير المادة الدستورية التي تتحدث عنه.
 
وقتل شخص في فبراير/شباط الماضي خمسة في مجمع تجاري في مدينة سولت لايك سيتي, قبل أن ترديه الشرطة قتيلا, لتعقب الحادث بعد شهرين إحدى أعنف الجرائم في تاريخ البلاد, إذ قتل طالب جامعي 32 شخصا في جامعة فيرجينيا ثم أجهز على نفسه.
 
ووافقت المحكمة العليا الأميركية قبل أسبوعين تقريبا على أن تفتح لأول مرة خلال 71 سنة النقاش الدستوري حول حمل السلاح، مؤيدة دعوى من مواطن أميركي طلب تثبيت حظر قائم على حمل السلاح في العاصمة واشنطن قررت محكمة استئناف أنه يناقض الدستور.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة