مثقفون سعوديون يطالبون بتنفيذ عملية إصلاح جذري   
الاثنين 1424/8/3 هـ - الموافق 29/9/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تركي الحمد
طالب 306 من المثقفين السعوديين بينهم 51 امرأة بضرورة البدء في تنفيذ عملية إصلاح جذري وشامل في البلاد.
ووقع المثقفون بيانا بعنوان "دفاعا عن الوطن"، نددوا فيه بكافة أشكال العنف والإرهاب التي تتعرض لها المملكة.

ومن بين الموقعين على البيان الروائي تركي الحمد والكاتب خالد الدخيل والمستشار الاقتصادي عبد العزيز الدخيل.

ورفع الموقعون بيانهم إلى ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز، مطالبين بقيام جمعية وطنية مستقلة لإنجاز الآليات الكفيلة بوضع مطالب الإصلاح الدستوري والسياسي والاقتصادي والاجتماعي موضع التنفيذ.

وأشار الموقعون إلى أن التأخر في تبني الإصلاحات الجذرية وتغييب المشاركة الشعبية في اتخاذ القرار هما السببان الرئيسيان لبلوغ السعودية منعطفا خطيرا يسيطر فيه اتجاه محدد عاجز عن الحوار وعن التعبير عن سماحة الإسلام ووسطيته.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة