السد يتخطى الغرافة إلى نهائي كأس أمير قطر   
الأحد 1428/5/4 هـ - الموافق 20/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:47 (مكة المكرمة)، 21:47 (غرينتش)
لاعبو السد أصبحو على بعد خطوة واحدة من الفوز بجميع بطولات الموسم (رويترز)

تأهل السد إلى المباراة النهائية لكأس أمير قطر لكرة القدم بعدما تغلب على الغرافة 5-4 بركلات الترجيح التي احتكم إليها الفريقان، عقب انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي من لقائهما اليوم السبت بالتعادل السلبي.
 
وبهذه النتيجة أكد السد تفوقه على الغرافة هذا الموسم حيث فاز ببطولة الدوري المحلي تاركا له المركز الثاني، ثم تغلب عليه في نهائي كأس ولي العهد التي تشارك بها الأندية صاحبة المراكز الأربعة الأولى بالدوري.
 
وجاءت المباراة متوسطة المستوى خاصة في وقتها الأصلي حيث كانت للمدافعين في الجانبين الكلمة العليا، بينما فشل المهاجمون في هز الشباك وتصدت عارضة مرمى الغرافة لضربة رأس من مدافع السد عبد الله كوني.
 
وفي الوقت الإضافي أصبح السد أكثر هجوما بفضل تحركات نجميه البرازيليين إيمرسون وفيليبي جورج، بينما تأثر الغرافة بخروج مهاجمه البحريني علاء حبيل حيث أصبح زميله العراقي يونس محمود وحيدا في المقدمة ومن خلفه البرازيلي البديل رامون.
 
ركلات الترجيح
وأتيحت للسد عدة فرص لحسم النتيجة، لكن حارس الغرافة عبد العزيز علي تألق في التصدي لها، ليحتكم الفريقان إلى ركلات الترجيح التي شهدت نجاح السد في تسجيل خمس ركلات متتالية عبر الإكوادوري كارلوس تينوريو وعلي ناصر وفيليبي جورج والعماني خليفة عايل وإيمرسون.
 
لاعب الغرافة رامون
تحت رقابة مدافع السد (رويترز)
والمثير أن حارس الغرافة توقع مكان الركلات الأربع الأولى وكان قريبا جدا من التصدي لاثنتين منها، لكنه لم يوفق نظرا لقوة تسديدات لاعبي السد.
 
في المقابل أهدر مدافع الغرافة سعد سطام الشمري الركلة الثانية، في حين سجل زملاؤه رامون وفهيد الشمري ومجيب حامد ويونس محمود. 
 
وبهذه النتيجة ثأر السد لخسارته 1-2 في ربع نهائي الموسم الماضي علي يد الغرافة الذي عاد وخسر النهائي أمام الريان، علما بأن السد بات على أبواب إنجاز تاريخي بالحصول على البطولة الثالثة للمرة الأولى في تاريخ الأندية القطرية بعد حسمه الدوري وكأس ولي العهد.

وسيلتقي السد السبت القادم في المباراة النهائية مع الفائز من لقاء العربي والخور الذي يقام مساء الأحد.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة